مقالات

أشياع من يبغونها عوجا

تاريخ النشر: 07 - 04 - 2021
بسم الله الرحمن الرحيم أشياع من يبغونها عوجا قال الله تعالى: (قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللهِ مَنْ آمَنَ تَبْغُونَهَا عِوَجًا وأنتم شهداء). استحق اليهود التوبيخ والتقبيح مرتين في هذه الآية، وفي التي قبلها في قوله تعالى: (لِمَ تَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ...

الدكتور صالح نغموش، الذي أحبّه الناس.

تاريخ النشر: 03 - 01 - 2021
فقدَتْ تاجوراء وفقدت ليبيا يوم أمس، بمزيدِ الحزنِ، طبيبًا متميزًا، وأستاذًا مِن أعلامِ الجراحة في بلادِنا، وُلد الدكتور صالح محمد نغموش في تاجوراء 1952 ميلادية، وكان مفخرةً لكلية الطبّ في ليبيا، التي تخرج في أوائل دفعاتها بعدَ تأسيسِها، وأكمل دراسته للزمالةِ في بريطانيا. إذا سألتني: لماذا...

(ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ)

تاريخ النشر: 20 - 09 - 2020
بسم الله الرحمن الرحيم (ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ) هذه الآية سِيقت للاعتبارِ والتحذير، تتضمّنُ تخويفًا للمفسدينَ في الأرضِ، بأنّ ما ظهرَ في البرِّ والبحرِ مِن الفسادِ سببُهُ ما عملوه، وما كسبتهُ أيديهِم، وأنّه مِن العقوبةِ؛ ليذيقَهم بعضَ الذي...

إن فرعون علا في الأرض

تاريخ النشر: 07 - 04 - 2020
بسم الله الرحمن الرحيم (إنّ فرعونَ عَلا فِي الأرضِ) العُلوّ في الأرضِ: الاستكبارُ والاستبدادُ والظلمُ، وفرعونُ سخَّرَ كلّ ما في الأرضِ، وهي أرضُ مصرَ وما يتبعُها مِن مَمالك، وسخّر كذلك كل ما فيها مِن الأموال والثرواتِ والبشرِ؛ لحفظ ملكه وتثبيت عرشه ولإشباعِ شهواتِهِ ونزواتِهِ الحيوانيةِ...

(غيابُ المستشارِ الشرعيِّ النّاصحِ )

تاريخ النشر: 16 - 02 - 2020
قال تعالى: { قَالَتْ يَا أيها الْمَلَأُ أَفْتُونِي فِي أَمْرِي مَا كُنتُ قَاطِعَةً أَمْرًا حَتَّى تَشْهَدُونِ} حينَ ألْقَى الهُدهدُ كتاب نبيِّ اللهِ سليمانَ إلى بِلقيسَ ملكة سبأ، وفيه: { أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ }، جمعَتِ الملأَ من المستشارِين النصحاء، لأمرٍ جلل، يهدد بانتزاع...

حوار مع ناقم ( 3 )

تاريخ النشر: 15 - 10 - 2019
بسمِ اللهِ الرحمنِ الرّحيمِ (حوارٌ مع ناقِم) (3) قال صاحبي الناقم عنِ الوضعِ: كلُّ فريق يقولُ إنهُ على الحقِّ، وقتلاهُ في الشهداءِ. قُلتُ: مَن كانَ يؤمنُ باللهِ واليومِ الآخرِ يوالِي ويعادِي على الدِّينِ، ويرَى مرتزقةَ الروسِ الملاحدةَ تُقاتلُ مع الفريقِ المعتدِي على طرابلس؛ لابدَّ وأنْ يكونَ...

أقول لأهل فبراير

تاريخ النشر: 08 - 10 - 2019
لاستدعوا المجتمعَ الدولِي على عجل، كما في مشروع الحرس الوطني، وللوَّحُوا لمن تُسوِّل له نفسُه الإساءةَ بالإدراج على قائمة العقوبات

حوار مع ناقم (2)

تاريخ النشر: 23 - 09 - 2019
بسم الله الرحمنِ الرحيمِ (حِوارٌ مَعَ نَاقِمٍ) (2) شبهاتٌ تدورُ على لسانِ الناقم، الذي لا يحب أن يشارك فيما يجرِي في ليبيا مِن انقِسامٍ، ومِن معاركَ بالسلاح أو بالكلام، ويرى السلامة في أن ينأى بنفسه عنها جميعا. لو سألته: ما موقفكَ مِن الحربِ الدائرةِ في طرابلسَ وقبلها في بنغازي، وقَتَلَتْ...

حوار مع ناقم ( 1 )

تاريخ النشر: 05 - 09 - 2019
(حِوارٌ مَعَ نَاقِمٍ) ( 1 ) تمهيد الناقمُ الذي أتحدث عنه، هو ناقم على الوضعِ، وهو ليسَ واحدًا بعينِهِ، وإنّما هو نوعٌ مِن فِئاتٍ متعددةٍ تمثلُ شريحةً لا بأسَ بها؛ منهم عامةٌ، وتجارٌ، وطلابُ علمٍ، بل أساتذةُ جامعاتٍ واستشاريونَ ونُخب، تشابهَ أفرادُ هذهِ الشريحةِ في رؤيتِهِم وتطابَقُوا، حتى إنك...

(خطاب القرآن لأهل مكّةَ)

تاريخ النشر: 27 - 05 - 2019
بسم الله الرحمن الرحيم (خطاب القرآن لأهل مكّةَ) لو فتّشنَا عبرَ التاريخِ عن عداواتٍ غذَّتْها العصبياتُ وروحُ القبليةِ بالموروثِ عنِ الآباءِ والأجدادِ، قدْ لا نجدُ عداءً أعنَفَ ولا أبيَنَ مِن عداءِ قريش وأهلِ مكةَ للنبيّ صلى الله عليه وسلم وأصحابه، فقد قابلُوا دعوةَ الإسلامِ بالصدود والمسلمين...

السكوت عن الماضي ( 2 )

تاريخ النشر: 20 - 05 - 2019
مرةً أخرى؛ المقصودُ مِن السكوت عن الماضي هو تعزيزُ الثقةِ بين الأطرافِ التي يؤلِمُها ما آلَ إليهِ أمرُ ليبيا، وذلك للوقوفِ صفًّا واحدًا في وجهِ العدوِّ المشترك، ولتتعاونَ كل الأطراف، ويكونَ قرارُها واحدًا في تقريرِ المصيرِ. للوصولِ إلى هذه الغاية نحتاج إلى أمرينِ: الأول - أن يُبديَ كلُّ طرفٍ حسنَ...

السكوت عن الماضي (1)

تاريخ النشر: 12 - 05 - 2019
السكوت عن الماضي (1) الغاية من الدعوة إلى السكوت عن الماضي هي توحيد الجهود لبناء المستقبل، والوقوف صفا واحدا لرد العدو الصائل، وليس معناها عدمَ السماحِ بالنقد البنَّاء الهادفِ، فإن المستقبلَ لا يُبنى بتكميم الأفواه، وإذا هابت الأمة أن تقول للظالم يا ظالم فقد تُوُدّع منها. الأمر بالمعروف والنهي...

تهنئة من فضيلة الشيخ الصادق بن عبد الرحمن الغرياني مفتي ليبيا إلى الشعب الجزائري المجاهد

تاريخ النشر: 03 - 04 - 2019
تهنئة من فضيلة الشيخ الصادق بن عبد الرحمن الغرياني مفتي ليبيا إلى الشعب الجزائري المجاهد بسم الله الرحمن الرحيم أهنئ الشعب الجزائري المجاهد على انتفاضته العظيمة التي كسر بها حاجز الخوف، وخرج فيها على بكرة أبيه، فاسترد بها حريته وكرامته بعد عقود من القهر والاستبداد والظلم، حَرَمتهُ فيها قوى...

(المَصْلحَةُ المَوهُومَةُ)

تاريخ النشر: 10 - 03 - 2019
(المَصْلحَةُ المَوهُومَةُ) مِن حقائقِ الإسلام القاطعة التي لا اختلافَ عليها؛ أنّ كلَّ دينٍ على وجهِ الأرضِ غيرِ دينِ الإسلامِ لا يؤمِنُ أتباعُهُ بمحمدٍ صلى الله عليه وسلم وبأن رسالته للناس كافة، هو دينُ إلحادٍ وكفرٍ، باطلٌ مردودٌ، قال الله تعالى: (وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِينًا فَلَنْ...

الشيخ (محمد المَقُّوز) رفيقُ الدراسةِ

تاريخ النشر: 20 - 01 - 2019
بسم الله الرحمن الرحيم الشيخ (محمد المَقُّوز) رفيقُ الدراسةِ فقدَتْ ليبيا، وفقدَ المسلمونَ معها بمزيدِ الحزنِ، عَلَمًا مِن أعلامِ الرعيل الأول، ورمزًا مِن رموز العلم والمعرفة في بلادنا، هو الشيخ محمد الطاهر المقوز، فقيه موسوعي متمكن، أينما طلبتَه وجدته متميزا حاضرا يُسعفك؛ في الفقه وأصوله، في...

أصحاب الكهف

تاريخ النشر: 15 - 01 - 2019
سلسلة مستلة من كتاب (المنتخب من صحيح التفسير)(2)....... أصحاب الكهف لما اختلفَ الناس قديما في خبر أصحاب الكهف، وكثر التخرُّصُ فيهم، وكان في خبرهم نفعٌ وعبرةٌ، تولَّى الله تعالى توثيقهُ في القرآن، وأسندَه إلى نفسه، فقال تعالى: (نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُمْ بِالْحَقِّ). واقتصر الله في...

الشيخ (محمد بن عبد القادر) رفيقُ الدراسةِ

تاريخ النشر: 30 - 12 - 2018
فقدَتْ دارُ الإفتاء، وفقدَتْ تاجوراء وليبيا، بمزيدِ الحزنِ، عَلَمًا مِن أعلامِ الفقه المالكي، ورمزًا مِن رموزهِ في بلادِنا، هو الشيخ محمد بن علي بن عبد القادر، شهدَ للفقيد رحمه الله كل مَن عرفَهُ؛ بجودةِ النظرِ، وسدادِ الفهمِ، وصحيحِ الفقهِ.

مطالبِ أعداء المسلمين القُدامَى هي مطالب أعدائِهم هذه الأيام.. وموقف الساسة من ذلك

تاريخ النشر: 29 - 12 - 2018
سلسلة مستلة من كتاب المنتخب من صحيح التفسير (1) ......... مطالبِ أعداء المسلمين القُدامَى هي مطالب أعدائِهم هذه الأيام.. وموقف الساسة

تجربةُ إلغاء التعليم الدينيِّ أنبتتِ التطرّفَ في بلادِنا

تاريخ النشر: 28 - 09 - 2018
منعوا الطلابَ في ذلك الوقت، مِن التعليم الديني الوسطيِّ المقنَّن، الذي يدرس كتب المذهب المالكيِّ، تحت نظرِ وإشرافِ المؤسسات التعليمة، منعوهم من ذلكَ، فأجبروا الشباب على الهجرةِ والسفر إلى دول الخليجِ وغيرِها،

الحلُّ في علاجِ الأسبابِ، بعيدًا عنِ التدخّلِ الأجنبِيِّ

تاريخ النشر: 21 - 09 - 2018
إذا أرادَ المسؤولونَ علاجَ ما يحصلُ في طرابلسَ مِن قتالٍ، وفي ليبيا مِن أزماتٍ؛ عليهم أن يعالجوا أسبابَهُ، بروحٍ وطنيةٍ صادقةٍ، لا بروحِ المجتمعِ الدوليّ، ولا تدخلٍ أجنبيّ. لا زلتُ أضربُ المثلَ بملفّ تاورغاء، عندما صدقتِ النيةُ في حلِّه، بروحٍ وطنيةٍ، وأطرافٍ محليةٍ، وأبعدوهُ عن التدخلِ الأجنبيِّ...

في قانونِ الأسبابِ الحلُّ

تاريخ النشر: 14 - 09 - 2018
لو أنّ مريضًا يدخِّنُ جاء إلى طبيبٍ، يشكُو مِن ضيق التنفس بسبب الخبيثِ في الرئة، لو كان هذا الطبيب هو أيضًا يدخنُ،

الشعورُ بالهزيمةِ مِن الداخلِ

تاريخ النشر: 06 - 07 - 2018
"الدول الكبرى أو المجتمع الدولي حسم أمره في ليبيا، والأمر فيها منتهٍ، والوقوف في وجه هذه القوة العظمى عبث وانتحار، ولا يؤدي إلّا إلى المزيد مِن الدماء والتهجير والمعاناة، وهو من الإلقاء بالشباب إلى التهلكة"

وَاجبُ الوَقتِ

تاريخ النشر: 10 - 06 - 2018
الجهادُ اليومَ بالنفسِ والمالِ واجبٌ بالشرعِ، متعينٌ على كلِّ مَن تحصلُ بهِ الكفاية، ولو عَمّ كلّ المسلمينَ؛ لأنهُ جهادُ دفعٍ لا جهادُ طلبٍ، تُقرُّه كلّ قوانينِ الأرضِ، وهو الذي يقولُ النبي صلى الله عليه وسلم على مَن قُتل فيه: (منْ قُتِل دُونَ مالِهِ فهُو شَهيدٌ، ومنْ قُتلَ دُونَ دمِهِ فهُو شهيدٌ...

وسام بن حميد ... إيقاظ وتذكير

تاريخ النشر: 03 - 05 - 2018
خاض وسام بن حميد معارك الوغى، وقُتل رحمه الله تعالى بعد تاريخ مشرِّفٍ، صابرًا مقبلًا غير مدبرٍ، نصرةً للحقِّ، ودفاعًا عن الوطنِ في وجه الانقلابيين البغاة، الخارجين عن القانون، المتحالفين مع الأجنبي الإماراتي والسعودي والمصري والفرنسي

الشيخ (أحمد الكوحة) رفيقُ الدراسةِ

تاريخ النشر: 05 - 04 - 2018
فقدَتْ دارُ الإفتاء، وفقدَتْ ليبيا، وفقدَ المسلمونَ معها بمزيدِ الحزنِ، عَلَمًا مِن أعلامِ الفقه المالكي، ورمزًا مِن رموزهِ في بلادِنا، هو الشيخ أحمد محمد الكوحة، شهدَ له رحمه الله كل مَن عرفَهُ؛ بجودةِ النظرِ، وسدادِ الفهمِ، وصحيحِ الفقهِ. وقبضُ العلماءِ ثُلمةٌ في الدين، ومصيبةٌ على المسلمين؛...

(رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ)

تاريخ النشر: 12 - 03 - 2018
لا ينفقونَ أموالَهم على هذا ونحوهِ، ممَّا أوجبَه اللهُ عليهمْ، بل يضعونَ أموالًا كالجبالِ في أرصدةِ أعدائِهم بسخاءٍ، تودُّدًا إليهم، لشراءِ سلاحِ، تزدهرُ به مصانعُهم، وترتفع به أسهم موازين تجارتهم. سلاحٌ يشترونَه لا لقتالِ عدوِّهم، الذي يغتصبُ منهم بيتَ المقدسِ، قبلتهم الأولَى، بلْ ليُقتلَ به...

في الذّكرَى السابعةِ لثورةِ التكبيرِ

تاريخ النشر: 22 - 02 - 2018
الاحتفالاتُ التي أقيمتْ بميدانِ الشهداءِ بالعاصمةِ، نشكُو إلى اللهِ القائِمينَ عليها، فقد أفرغُوهَا مِن محتواها، وانحرَفُوا بها عن مسارِها بالترفيهِ المشروعِ المباحِ، وبالتذكيرِ بالشهداءِ وبأمجادِ الأمة، إلى غيرِ المشروعِ؛ مِن الصّخَبِ والمجونِ، شَغلوا المنصّةَ بالكاسياتِ العارياتِ، المائِلاتِ...

من إشارات القرآن... الحذرُ من توهين العَزائمِ

تاريخ النشر: 05 - 02 - 2018
سجونُ الحكام المستبدينَ، وأعوانِهم من الظلمة اليوم في بلادنا وبلاد المسلمين، تكتظُّ بالعلماء والدعاةِ والناصحينَ، بل بكل من لا يغرّدُ في مدحِ جَوْرهم، ولا يبارك ظلمَهم، وفسادَهم وفسادَ بطانتهم. يلاحقُون العلماء، والمجاهدين ولو كانوا من خارج بلدانهم، اعتقلت السعودية قادةً من ثوار ليبيا عند رجوعهم...

مِنْ مَشاهِدِ الظالِمينَ فِي القِيامَة

تاريخ النشر: 14 - 01 - 2018
بسم الله الرحمن الرحيم (مِنْ مَشاهِدِ الظالِمينَ فِي القِيامَة) مشهدٌ مِن مشاهدِ القيامةِ، يصوره القرآنُ للظالمينَ، ذكره اللهُ في قوله: (وَلَوْ أَنَّ لِكُلِّ نَفْسٍ ظَلَمَتْ مَا فِي الْأَرْضِ لَافْتَدَتْ بِهِ وَأَسَرُّوا النَّدَامَةَ لَمَّا رَأَوُا الْعَذَابَ وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْقِسْطِ...

تَرعْرعُ الجَريمةِ … من المسؤول؟

تاريخ النشر: 20 - 12 - 2017
يا أهلنا؛ التساهلُ في التواصل مع أطراف أجنبيةٍ، في ظلّ هذه الفوضى، والتدخل الأجنبي السافرِ؛ تضييعٌ للأمانة وغشٌّ للوطنِ، عواقبُه وخيمةٌ، فإنّ لكلِّ أحدٍ مِن عامةِ الناسِ، فضلًا عن المسؤولين، ولاية في بلدهِ، صغُرت أم كبُرت، فليحذرْ أن يُؤتَى البلدُ مِن قِبلهِ، إذا كانَ النبيُّ صلى الله عليه وسلم...

خلاصة ما جاء في مقال (توضيح لا بد منه) من منع بيع الدولار بالصكوك التي يتأخر قبضها.

تاريخ النشر: 15 - 12 - 2017
بسم الله الرحمن الرحيم خلاصة ما جاء في مقال (توضيح لا بد منه) من منع بيع الدولار بالصكوك التي يتأخر قبضها. أنه لا يجوز شراء الدولار بالصك الذي يتأخر تسليمه عن وقت ما يسمونه في السوق (الاتفاق المبدئي) أو (التواعد)، الذي يتم فيه مبدئيا تحديد السعر ويقول أحدهما للآخر: عندما تأتي بالصك أعطيك...

توضيح لا بد منه

تاريخ النشر: 14 - 12 - 2017
بسم الله الرحمن الرحيم توضيح لا بد منه توضيح للتفريق بين أمرين، في مسألة بيع الدولار بالصكوك المصدّقة بالصورة الجارية في بلادنا، لا بدّ منه ليتحرر محلّ النزاع عند الاختلاف. ما أرى النقاش الجاري بين المشايخ في المسألة، إلا بحاجة إلى تحرير محلِّ النزاع. فقد توارد كلام المجوزين للمسألة،...

مصاب جلل

تاريخ النشر: 02 - 11 - 2017
صارَ الاستنكارُ عديمَ الجدوى، حتى الجهة المسؤولة على الجريمةِ والقتلِ مسؤولية مباشرةً، صارتْ تُصدرُ بياناتِ إدانةٍ واستنكارٍ، ويقولونَ: أَمرنا بفتحِ تحقيقٍ، وعلينا أن ننتظرَ النتائجَ، هذا الكلامُ – للأسفِ - يقوله مسؤولون، نكذبُ على أنفسِنا ونصدقُ الكذبَ، شيءٌ مضحك ! تحقيق!... تحقيقٌ ضدّ مَن؟!

مُرتكبُ الجريمةِ والذي يؤويهِ سواء

تاريخ النشر: 29 - 10 - 2017
يتحملُ وزرَ هذه المقبرة الجماعية الانقلابيونَ على الشرعيةِ، و(سلفيةُ) السلاطينِ، مِن مداخلةِ السعودية، وكلّ مَن يقفُ وراءَهم مِن قبائلهم في الشرق وفي الجنوب وفي الغرب، أو يتسترُ عليهم ولا يُدينُهم، ولا يتبرّؤُ منهم، سواء مِن العامةِ وشيوخ القبائل والحكماء والأعيان، أو مِن السياسيين.

هل الأمم المتحدة حقا تريد الاستقرار لليبيا ؟

تاريخ النشر: 08 - 10 - 2017
بسم الله الرحمن الرحيم هل الأمم المتحدة حقا تريد الاستقرار لليبيا ؟ أحب أن أذكّر كل الأطراف المعنية بالنزاع في ليبيا، وبخاصة الذين يتصدرون المشهد ويقررون - ولو فيما يظهر - مصيرَ البلاد، أذكرهم بأن فيما مضى عبرة وعظة. منذ أن تم ارتهانُ مصير ليبيا للأمم المتحدة والمجتمع الدولي، كلُّ من...

(القوةُ التي لا تُغلب … العدو الظاهر والمتستر)

تاريخ النشر: 07 - 08 - 2017
أما الأمة فعليها أن تعرف عدوها لتحذره، والتيقظ للمكرِ المعلَن والخفيِّ بإعداد القوة كما أمر الله تعالى. هناك قوةٌ عظيمة تملكُها الأممُ والشعوبُ الضعيفةُ، سببُ نكبتِها أنّها فرّطتْ فيها، وهي قوة لا تُغلبُ، لا تستطِيعُها الطائراتُ ولا الصواريخُ ولا البارجاتُ، هيَ … رصُّ الصفوفِ قوةٌ يرضاهَا...

الإنفاق في الصد عن سبيل الله … آية وذكرى

تاريخ النشر: 23 - 07 - 2017
وفي الآية ذكرى وعبرةٌ تتوعدُ حكام اليومِ، الذين ينفقون ما مَنَّ الله به على شعوبِهم، من أموال النفطِ والثروات الطبيعيةِ الطائلةِ، التي لو أحسنوا استخدامَها في مصالح المسلمينَ، لكان للأمة شأنٌ وأيّ شأنٍ، يحرِمُون منها شعوبهم وبلادَ المسلمين الفقيرة - وفيها من يموت جوعا - وينفقونها بسخاءٍ على أعدائهم...

كلمة إلى المسلمين في عيد الفطر

تاريخ النشر: 25 - 06 - 2017
لإنهاء الاقتتال في ليبيا، دعت دار الإفتاء الليبيين إلى أن يجتمعوا على مبادرة (المبادرة الوطنية للحل السياسي) التي اختارتها لجنة إدارة الحو ار الليبي الليبي من مجموع المبادرات المقدمة إليها، وتقضي بأن تخرج جميع الأطراف المتنازعة من المشهد، ويتولى حكم البلاد جسم تشريعي جديد يتكون أعضاؤه من أكثر...

الشكوى من حوادث الانتحار وصفة ربانية لعلاج المكاره

تاريخ النشر: 29 - 04 - 2017
أرانا الله كرامة بعض من قتلوا في جبهة بنغازي - ولا نزكيهم على الله - فقالوا: (هذه أرض قنفودة ملح لا تأكل الأموات)، ابتلانا الله بانتحار شباب في مقتبل أعمارهم، فقلنا: (هي لعبة تشارلي) ما الذي يتوقعه من يُناصر الظلمة ممن خربوا الأوطان، وأحرقوا الديار، ونبشوا القبور، وبعثروها للشياطين والسحرة، وشنقوا...

أَهَؤُلاءِ الَّذِينَ أَقْسَمْتُمْ لا يَنَالُهُمُ اللَّهُ بِرَحْمَةٍ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ لا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلا أَنْتُمْ تَحْزَنُونَ

تاريخ النشر: 10 - 04 - 2017
ترى مِن الساسة والنخب من يستهزئ بالقائمين بأمر الله، المدافعين عنه بأرواحهم، يقاتلون البغاة والظلمة، المنتهكين لحرمات الأحياء وحرمات الأمواتِ، يعانونَ الفاقةَ الشديدة، والحاجةَ المضنية، والحصارَ القاتل يموتون جوعًا تحت سمع وبصر مَن ملّكهم العدوُّ أموالَ الأمةِ، وقراراتِ صرفِها، وزمامَ أمورها،...

إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ

تاريخ النشر: 02 - 04 - 2017
والعجَبُ ليس ممَّن تردَّى في هذا الدَّركِ، وتورّطَ في هذا السَّفْل، وسقطَ في هذا الوحلِ، وإنّما العجبُ كلّ العجبِ ممّن يرى مِن العقلاءِ فِعْلَه ثمّ لا يُنكرُه، ولا ينفضّ عنه، يقول القرآن (فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين). العجبُ ممّن يرى قُبحَ هذا القبيحِ شاخصًا ماثلًا، يمشي على الأرضِ،...

ألا أدلكم على خير من ذلكم؟

تاريخ النشر: 25 - 02 - 2017
التخلي عن المظلومين والمستضعفين في بنغازي، وتركهم لآلة البطش، المتعددة الجنسيات، محلية، ومرتزقة، ودولية، تحاصر مَن هم إخوانكم ونساؤكم وذرارِيكم، والكثير ممن وجبت عليه النصرة يتفرج على من يموتونَ جوعًا، ويُصَدِّق ما يقول عدوهم فيهم (إرهابيين)، ويرى نفسه في مأمنٍ مِن مكر الله! ثم في طرابلس؛ سكوت...

شؤون الدنيا للحكام، وشؤون الآخرة للعلماء! 3

تاريخ النشر: 20 - 02 - 2017
فإنّ جميعَ أحكام الشريعة، مِن أولِها إلى آخرِها، بما فيها العباداتُ والغيبياتُ، كلّها مبنيةٌ على المصالحِ بهذا المعنَى، وهذا هو الذي عناه الشيخُ ابنُ القيِّمِ - رحمة الله عليه - عندما قال: "الشريعة عدلٌ كلّها ورحمةٌ كلُّها وصلاحٌ كلّها وحكمةٌ كلُّها، فما خرجَ منها مِن العدلِ إلى الجورِ، ومِن...

شُؤونُ الدُّنيا للحكّامِ، وشُؤونُ الآخرةِ للعلماءِ! (2)

تاريخ النشر: 13 - 02 - 2017
إذا كانَ ما يجري في ليبيا الآنَ، ممّا ترتَّبَ على الاتفاق السياسيِّ الموهومِ، من تحكُّم الأجنبيّ في مصيرِ الوطن، والائتمار بأمره، وعدوان سافر بما يُشبه الغزوَ، تجسسٍ، وقصفٍ جويٍّ بالطائرات، وقتلِ الأبرياءِ، وحصار خانق للمدنيينَ في قنفودة، الأهالي يموتون منه جوعًا، وحرقِ جُثثٍ بالنارِ، وما ترتّبَ...

شُؤونُ الدُّنيا للحكّامِ، وشُؤونُ الآخرةِ للعلماءِ 1

تاريخ النشر: 03 - 02 - 2017
ويلزمُ مَن قالَ: الحلالُ والحرامُ خاصٌّ بالعباداتِ، أن يكونَ الحكمُ في كلِّ ما ذُكر مِن آياتِ الأحكامِ للمصالحِ التي يَراهَا الساسَةُ، وليسَ للنصوصِ التي جاءت في القرآن، وهو - دون شكٍّ - مِن التلاعب وإِفسادِ الدِّينِ، والردِّ على الله قولَه بالأهواءِ وآرَاءِ الناسِ (وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا...

اتفاقٌ سياسيٌّ فريقُه يسعى لِتَرْقيعه وحفترُ لا يَعْبأ به!

تاريخ النشر: 19 - 01 - 2017
وإني لأقول، وأعُدُّ هذا فتوى شرعية، وأتحمل مسؤوليتها؛ لأُبرئ ذِمَّتي أمام الله - سبحانه وتعالى- إنه مِنَ الآن؛ كلُّ مَنْ يسعى لدعم هذا الاتفاقِ السياسيّ المزعوم وتمديده، إنما يسعى ليمتد أمدُ الفساد في الأرض، وليمتد القتلُ والخطفُ والظلمُ بكل أشكاله، فكل من يسعى اليوم لترقيعه والتمسك به فإني أعُدُّ...

أعياد غير المسلمين ... التبعية والتشبه

تاريخ النشر: 29 - 12 - 2016
ومحاكاة المسلمين وتبعيتهم لغير المسلمين في أعيادهم الدينية وفي غيرها، سببها الغفلة وضعف اليقين، والنظر إلى كل ما يأتي منهم بالإعجاب والانبهار، وأنه عنوان الخلاص والنجاة، حتى لو كان هو المذلةَ والهلاك بعينه، أو كان في نَتْنِه والتوائه وظُلمته جُحرَ ضَبٍّ خَرِب، على حد وصف النبي صلى الله عليه وسلم في...

السكوت عن المنكر

تاريخ النشر: 26 - 12 - 2016
ومثلُه لا يُقلقُ الظّلمةَ مِن الحكامِ، بَل يرتاحونَ إليهِ؛ لأنّهم يُلبّسونَ به على العامّةِ، ويتباهونَ به أمامَ شعوبِهم، فيُظهرُهم بمظهرِ مَن يُقرّب العلماءَ ويأتمرُ بأمرِهم، ولا يَجرأُ الواحدُ مِن هؤلاء (الناصحين) أنْ يقولَ للحاكمِ فيما بينَه وبينَه ما يُغضبُهُ، بل ربّما زيّنَ له سوءَ عملِهِ، فهذا...

الحلّ رَصُّ الصفُوف!

تاريخ النشر: 18 - 12 - 2016
الحلُّ رصُّ الصفوف! إنه نداءٌ لكل الثوارِ، الذين حملوا أرواحَهم على أكفِّهم، ولبُّوا نداءَ الجهادِ لإزاحةِ ظلمٍ أطفأَ الحقّ، وجثمَ على القلوبِ والعقول، عطَّلَها على مدَى أربعةِ عقود! ولكلّ شيوخ القبائل الشرفاءِ في الشرقِ والغرب والجنوبِ، أحفادِ المجاهدين، الذينَ قهروا الغزاةَ، ودحروا...

مَا بعدَ سِرت

تاريخ النشر: 10 - 12 - 2016
مهما بذل الثوار الأوفياء من تضحيات للوطن في سبيل نصرة الحق سيظلون مُطاردين تلاحقهم تهمة الإرهاب و(الدواعش)، وسيظل الجيش الوطني في نظر المجتمع الدولي وبعثته الأممية ليس إلا قوات حفتر وطائرات أعداء الله المتحالفة معه التي تقصف الثوار، وتقتل الأطفال في بنغازي، وتحاصر مدينة درنة بأكملها؛ صغارها وكبارها...

الاعترافُ بالفضلِ لأهلِهِ

تاريخ النشر: 08 - 12 - 2016
وقد مَنَّ اللهُ على هذه المدينةِ، أنّها ما اجتمعتْ كلمتها في معركةٍ إلّا وكتبَ اللهُ لها النصرَ، وحالَفَها التوفيقُ، وقد أدركَ العدوُّ هذا الخطرَ عليهِ مِن مدينةِ مصراتة، وأنّها الحصنُ المنيعُ للثورةِ، فعملَ على فرقتِهم مِن الداخلِ، فعلَى الأعداءِ مِن اللهِ ما يستحقونَ، وعلى أهلِ مصراتة أن ينتبهُوا...

رَفعُ الغطاءِ عنِ القَتَلَةِ

تاريخ النشر: 03 - 12 - 2016
في قوله: (فكأنما قتل الناس جميعا) تنبيهٌ للأمّة بأن يعتبروا قتل واحد منهم بغيًا عُدوانًا هو موجّه إليهم جميعًا، فلا يتهاونُوا في العمل على منعِهِ والتصدي له، وكفِّ الجانِي وتعقُّبهِ وملاحقتِهِ، والأخذِ على يديهِ بالقصاصِ منه، وإقامة حدودِ اللهِ عليه، وألا يُؤْووه، ولا يقدّموا له مَلاذًا، ولا حمايةً...

خِذلانُ أهلِ قنفودة

تاريخ النشر: 21 - 10 - 2016
التحالف الآثم بين حفتر والغزاة، لن يتوقفَ عن قتلِ أولادِكم وتدمير مدنكم باسمِ الإرهاب، أو الإخوان، أو باسم أكذوبة الجيش الوطني، لن يتوقف؛ كما قلتُ وأكرر ، ولو عبدَ أهلُ ليبيا الأصنام، وما يُفعلُ بمدينة حلب المجاهدة، دون شفقة ولا رحمة، باسم الإرهاب، لخير دليلٍ يبصرُه العميان.

تزايد الخطف تمهيد لحكم العسكر

تاريخ النشر: 12 - 10 - 2016
على المخططين والمدبرين والمنفذين لهذه الجريمة النكراء وغيرها من جرائم الخطف، أن يعلموا أنهم بهذا العمل الغادر يبيعون وطنهم ويقدمون خدمة رخيصة لأعداء الله، شعروا أو لم يشعروا، ولا يريدون بليبيا ولا أهلها خيرا، وأن الظالم، أفرادا أو دولا، لن يفلت من العقاب، حتى الدول التي تعبث مخابراتها بأمن ليبيا...

هل تعلمون ما اقترفت يداكم؟

تاريخ النشر: 06 - 10 - 2016
إني لأطلب من أهل ليبيا أن يتكاثفوا على إنكار هذا المنكر، بأن يخرجوا غدا الجمعة في كل المدن الليبية في وقفات احتجاجية تعبيرا عن سخطهم لهذا العمل المشين. وأُذَكّر الذين فعلوا فعلتهم ودبروا وكادوا للشيخ وخطفوا، أنهم عرّضوا أنفسهم لحرب من الله تعالى بمعاداتهم لأهل العلم. وعليهم أن يعلموا أنهم...

الاستعانةُ بغير المسلمين، ومسألةُ الولاءِ والبراءِ

تاريخ النشر: 15 - 08 - 2016
والسؤالُ الذي يُبادر الأذهانَ، ولا يقدر الصبر عليه: هل يمكن فعلا أن يستويَ فيما نحنُ فيه من النوازل، سياسية أو غير سياسية، اجتهادُ مَن كابدَ العلومَ الشرعيةَ، وعكفَ على تحصيلِها منذُ نعومةِ أظفاره الليلَ والنهارَ، وتنقّلَ بين معالمِها ومعاهدِها وشيوخِها، ورحلَ في طلبِها، معَ اجتهادِ مَن طَلَبَ...

لمن يكتب تاريخ ليبيا … يومُ العدوان الفرنسي على بنغازي

تاريخ النشر: 20 - 07 - 2016
أمّا استهدافُ سرايَا الثوارِ مِن قبلِ القواتِ الفرنسية، فهو وإن لم يكن في ذاته مفاجأة، للتداعيات السابقة ، لكن المفاجأة فيه هي اعتراف فرنسا به (رسميا) وكان ذلك منها بمثابةِ إعلانِ حربٍ على ليبيا، فقدْ أشادَت وزارةُ الدفاعِ الفرنسيةُ بشجاعة جنودها فيما يقومُونَ به في بنغازي، وصعوبة مهمتهم، ويُعد...

المصلحةُ والمفسدَةُ بينَ المُصطلحِ الأصوليِّ والفَهمِ الشائعِ

تاريخ النشر: 14 - 07 - 2016
الأمرُ في المصلحة والمفسدة ليس كذلكَ أيها الكرام، هناك لَبسٌ وخلطٌ، وتحريفٌ للمعاني الشرعيةِ، جَرَّ إليهِ عدمُ التفريقِ بينَ الثقافة السهلة المبذولة، والمعلوماتِ العامةِ المتاحةِ في الجوّالِ والحاسوبِ، المتوفر لدى كل أحد، وبين مسائلِ العلمِ المتخصّصةِ الدقيقة. ما يتداوَلُ بين الناسِ مِن المفسدةِ...

(يومُ الجائِزَة)

تاريخ النشر: 04 - 07 - 2016
ولهذا كلّه ولغيرهِ؛ فإنّه ليس بعدَ الاعتمادِ على الله والتوكل عليه، لإنقاذ ما بقيَ، إلّا وحدة الصفِّ وجمع الكلمة، وإنّي أوجهُ نداءً لقادة الثوارِ، الذين لا زالوا على العهدِ، في أنحاءِ ليبيا مِن أقصاهَا إلى أقصاها، عليهم أن يوحِّدوا صفوفَهم، ويتسامحُوا، وأن يتعاونُوا حتى مع مَن أخطأَ منهم، مادامَ لا...

(فقيدُ الوطنِ؛ عبدُ الرحمن الكيسة)

تاريخ النشر: 12 - 06 - 2016
كان الفقيدُ مِثالًا لكلّ مَن عرفَه؛ في الصبرِ والمثابرةِ، والسعيِ الدؤوبِ لنصرةِ الدينِ وقصايَا الوطنِ، ينهضُ العزائمَ ويبعثُ الهِمم، ويفتحُ - في أحلَكِ الأوقاتِ - في النفوسِ أبوابَ الأملِ، يحذّرُ دائمًا مِن الاستسلامِ والانهزامِ، ومِن التنازلاتِ والاستكانةِ إلى الضغوطِ، مهما تحالفَ الأعداءُ،...

في مستهل الشهر المبارك ‪(12) حقيقة للتذكير والعبرة

تاريخ النشر: 05 - 06 - 2016
هذه الدماء في رقاب من ردّهم ومكّنهم، وبالخصوص بعد أن جاؤوا مستفتين، وعرفوا أن المصالحة العامة ليست من حقهم، وأنهم إن فعلوا كانوا معتدين، قال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: (مَن دَعَا إلى ضلالةٍ، كانَ عليه مثلُ أوزارِ مَن دعاهُم، لَا ينقصُ ذلكَ مِن أوزارِهم شيئًا).

(الوعدُ الملزمُ في بيع المرابحةِ للآمرِ بالشراءِ)

تاريخ النشر: 26 - 05 - 2016
المواعدة على الصرف؛ كما جاءت في كتب المالكية: أن يقولَ شخصٌ لآخر: آتيك غدًا لأصرف عندك كذا وكذا، ويتفقانِ على الثمنِ، ويجعلان ذلك عقدًا يلتزمان به، ولا يستأنفان عقدًا جديدًا مِن الغد، القول المشهور الذي شهره ابن الحاجب وابن عبد السلام؛ أنّ المواعدة على الصرف بهذا المعنى حرام، وبه قال أصبغ، وقال ابن...

موقفُ دارِ الإفتاءِ لم يتغيّرْ

تاريخ النشر: 09 - 05 - 2016
موقفُ دارِ الإفتاءِ بيّنَتْه مِن أولِ يومٍ وصلتْ فيه الحكومةُ إلى قاعدةِ (أبوستة) البحرية، وبيّنَتْ أنّها ليستْ ضدّ الوِفاق، لكنّها تريدُ وفاقًا حقيقيًّا، يحفظُ حُرمةَ الدينِ والوطنِ، وبيَّنَتْ أنّ هذهِ الحكومةَ ليستْ لها شرعيةٌ، وليست هيَ حكومة توافقٍ؛ لأنّ الذي عينَها هو المبعوثُ الأُمَميّ، ولم...

العَلاقَةُ بينَ الحاكِمِ والمَحكُومِ

تاريخ النشر: 22 - 03 - 2016
تعرضَ الإمامُ أحمدُ رحمه الله مِن خُلفاء بني العباسِ؛ المأمونِ والمتوكّلِ والواثِق، في فتنةِ خلق القرآنِ لمِحنةٍ وابتلاءٍ، لم يكن سبَبُه مُغالبة على الدنيا، ولَا حظّ النفسِ، وإنّما غضبًا لحفظِ الدِّينِ، وعقيدةِ المسلمينَ. سُجنَ وجُلدَ وطُورِدَ، وتُوُعِّدَ بالقتلِ، وتَخفَّى يتنقلُ بينَ البيوتِ،...

(التعقيبُ على التعقيباتِ)

تاريخ النشر: 07 - 03 - 2016
ولذا اتفق أهل العلم على أن من استهان بالمصحف أو سب الأنبياء، لا يشترط في كفره الاستحلال، ولا بُغض النبي صلى الله عليه وسلم، في حين أن الصحابة ومَن بعدهم من التابعين من أهل التأويل جميعا، اشترطوا في كفر من حكم بغير ما أنزل الله الاستحلال والجحودَ، وإلا كان كفرًا دون كفر، وذكروا أن الذين يقولُون...

المُوفَدُونَ للدراسةِ وهجْرةُ الخِبراتِ الليبيّة

تاريخ النشر: 26 - 02 - 2016
ومَن قدّم نفسَه من هذه الخبراتِ إلى مرفقٍ في البلد ليصلِحَه، أو هوَ أصلًا فيهِ، يكابدُ محتسِبًا صابرًا، يخدمُ أهلَه وأبناءَ وطنِهِ، فهو على ثغرٍ مِن ثغورِ الرباط، وجبهةٍ مِن جبهاتِ الجهادِ، لا تقلُّ فضلًا وأجرًا عن الجبهاتِ الأخرى، التي يخاطرُ الناسُ فيها بأرواحهم؛ من أجلِ التمكينِ للحقّ، وإعلاءِ...

(الانضمام إلى الأمم المتحدة )

تاريخ النشر: 13 - 02 - 2016
ويندرجُ تحتَ هذهِ الأهدافِ العامةِ للمنظمةِ، أهدافٌ أخرَى كثيرةٌ؛ كالاعتناءِ بالتعليم والثقافة، وحمايةِ البيئة، ومساعدةِ الدولِ الفقيرة، والغذاء العالميّ، وإعانة اللّاجئين، وبرامجِ الإغاثةِ في الأزماتِ والكوارث، وغيرِ ذلك مِن الخدماتِ، ذاتِ الطابع التعاونيّ، في مجالِ الصحةِ أو الاقتصاد أو الاجتماع...

(منهجٌ مقترَح في دراسة الفقه المالكيّ)

تاريخ النشر: 20 - 01 - 2016
؛ لذا يوجّهُ الطلابُ إلى أنْ يبدؤوا قراءَتها مِن كتبِ المذاهبِ الأخرى، غير المالكيةِ، كالأشباهِ والنظائرِ للسّيُوطِي، والأشباهِ والنظائرِ لابن نُجَيم؛ لأنها أسهلُ، وفي متناولِ الطلابِ.
واللهُ الهادِي إلى سواءِ السبيلِ.

قناة التناصح ... شمعة على الطريق

تاريخ النشر: 31 - 12 - 2015
هي القناة التي يستطيع المسلمُ أن يشاهدها وهو مطمئنٌ دون أن يرى ما يخدش حياءه، أو يضطره إلى طمس ما لا يريد سماعه، فالرقابة الشرعية بالقناة لا تسمح بنشر شيء قبل عرضه على معاييرها الشرعية. وأخيرا، إن كان بها عيب، فهو أنها قناة منحازة إلى ثوابت الثورة المباركة انحيازا كاملا لاتردد فيه، تحرص على نقل...

مَنْعُ لقاء مالطا وَضَعَ التصريحاتِ الدولية لدعم ليبيا في المَحكّ

تاريخ النشر: 13 - 12 - 2015
فما الذي يضيرُ المجتمعَ الدوليّ، لو اجتمعَت قيادات طرفيِ النزاعِ الليبي؟! وما الذي يمنعُ دولَ الجوار الشقيقة، أن تستضيفَ هذا اللقاء وتباركَه، بدل أنْ تستجيبَ للضغوطِ وتتجاهلَه، وتولّي ظهرَها إليه؟! أليس كانت غاية ما تتمنّاهُ وتبتغيهِ في الصخيراتِ هي والمجتمع الدولي، أن يلتقيَ الطرفان مِن...

خِطاب مفتوح؛ من مفتي عام ليبيا إلى الشيخ خليفة بن زايد، حاكم دولة الإمارات

تاريخ النشر: 11 - 12 - 2015
ولا يَخفَى عليكُم، أنّ الأبرياءَ الذينَ يُعذبونَ في سُجونِ الإمارات ظُلمًا، والأبرياءَ الذينَ أصابتهُم ويلاتُ دولتكم داخلَ ليبيا، بسببِ أموالِها وسلاحِها ومخابراتِها؛ - اعلَمُوا أنَّ لهم أمهاتٍ وآباء وأرحامًا وفلذاتِ أكبادٍ، يَرفَعونَ أكفَّهم إلَى السماءِ، يدعونَه دعاءَ المضطَر الذي لاحول له، في...

نداء إلى الحكومة السابقة والحكومة اللاحقة

تاريخ النشر: 10 - 12 - 2015
عليهم مسؤوليةٌ أخرى، أن يبادرُوا بتسلمِ أعمالهمْ، ولا يتأخروا ولا يتردّدوا، ولا ييأسوا مِن الإصلاحِ، لكثرةِ مَا يرونَ من الفسادِ، فإنّ النبيّ صلى الله عليه وسلم يقول: (لو قامتِ القيامةُ وفي يدِ أحدكُم فسيلةٌ فليغرسْها).

التهاونُ بالدماءِ المعصومةِ

تاريخ النشر: 06 - 12 - 2015
لا نحبُّ ولا نتمنَّى لقوةِ الردعِ، أن تنزلقَ إلى ما يشبهُ هذا المنزلقَ الخطيرَ، الذي يستبيح الدماء، ويدمّر الأوطان، بالاشتباهِ والشبهات، فإنَّ أحدًا لا يعجزُ أن يلقيَ التهمَ على مَن يريدُ التخلصَ منه باسمِ "الدواعش"، أو غيرِهم، ولو يُعطى الناسُ بدعواهُم، لاستُبيحَت دماءُ الناسِ وأموالُهم...

سلسلة مقالات: (الاعتصامات؛ الأسباب والدوافعُ). (3) قفلُ موانئِ النفطِ وحقولِه

تاريخ النشر: 16 - 11 - 2015
لقد جلبَ هؤلاءِ ومَن أعانَهم، على الوطن شرًّا مستطِيرًا، وأحدَثُوا حدثًا عظيمًا، استحقُّوا به ما توعّدَ بهِ النبيُّ صلى الله عليه وسلم مَن آوى محدثًا، أو تستّرَ عليه، قالَ صلى الله عليه وسلم: (مَن أحدثَ حدثًا أو آوى محدِثًا؛ فعليهِ لعنةُ اللهِ والملائكةِ والناسِ أجمعينَ، لا يُقبلُ منهُ عدلٌ ولَا...

سلسلة مقالات عن الاعتصامات أسبابها ودواعيها 2 - الفساد المالي وارتفاع الأسعار

تاريخ النشر: 06 - 11 - 2015
هذا بعض ما يدفع إلى الاعتصامات، وإلى تعطيل العمل، وهو قليل من كثير في ظل انشغال أعضاء المؤتمر الوطني العام عن دورهم الرقابي الرئيس، الذي من أجله اختيروا، انشغلوا عنه بالمناكفات والخصومات التي لا تخلو من الطابع الشخصي، في كثير من الأحيان، ولا تسلم من الأهواء والولاء، وتأتي عند ترتيب المسؤوليات في...

سلسلة مقالات عن الاعتصامات أسبابها ودواعيها

تاريخ النشر: 01 - 11 - 2015
وإني لأهمِس في أذن كل مسؤول عن وزارة أو مؤسسة وتورَّط في فسادٍ، أو عجز عن محاسبةِ المتورطينَ: أنْ يتخلى، ويُفسِح المجالَ لغيره، فإنّ التخلي والترك أهونُ مِن النارِ، لأن المرْءُ يصبرُ على الترك، لكنه لا يصبرُ على النار، والترك لكلّ مَن وليَ أمرًا آتٍ لا محالةَ، ولٓأنْ تلقَى اللهَ وأنت قد تركت، شعورا...

درسٌ مِن الماضِي!

تاريخ النشر: 26 - 10 - 2015
فكلّ مَن تدعُوه جهاتٌ أجنبيةٌ؛ استخباراتيةٌ أو أُمَميّةٌ - وما أكثرَها هذهِ الأيام - للكلام على مستقبل الوطن، سواء خارجَ البلادِ أو داخلَها، وسواء كان من المجالس البلدية أو العسكرية ومجالس الثوار أو غيرهم، حقّ الدينِ والوطنِ عليه - إلى أن تُخرِج لنا المصالحة الوطنية الليبية الليبية جسما توافقيا...

مصالحة ليبية ليبية

تاريخ النشر: 23 - 10 - 2015
المصالحة الليبية الليبية هي السبيل لإنقاذ البلد، إذا أراد أهلُه أن يعيشوا على أرضِهِم سادةً أعزّاءَ، لا عبيدًا أذلّاءَ، يمنعون عنه أطماعَ مَن يفتعلُونَ الذرائعَ؛ لتدميرِه، واستلابِ خيراتِه، كما يفعل حفتر اليوم، يُدمرُ المدنَ باسم مكافحةِ الإرهابِ، وهو الذي يصنعُهُ!!

التهمة بتعطيل الحوار!

تاريخ النشر: 16 - 10 - 2015
إلى آخر لحظة، ومسودة الاتفاق تقول: رئاسة مجلس الدولة بالانتخاب، رأى الوسيط الدولي (من مصلحة ليبيا!) أن يكون بالتعيين، فقام في المؤتمر الصحفيّ بتعيينه!!

اتفاقٌ سياسيُّ أم فرضُ وصايةٍ؟ … وما الحلُّ؟

تاريخ النشر: 14 - 10 - 2015
الاتفاقُ الدولي - حتّى لو كانَ رائعًا كمَا تحبّ - لا تفرحْ به، حتى تعلمَ لمَن سيُسلّم الوطن، وهل سَيُسلَّم فعلا، أم من يملكون التعيين والبدايات هم من يملكون الدوام والنهايات.

آية وعبرة - وشاورهم في الأمر

تاريخ النشر: 04 - 10 - 2015
فاللهُ يحبّ التوكلَ عليهِ، والاستعانةَ بهِ، والاعتمادَ عليه، وإسنادَ القدرةِ الفاعلةِ الكاملةِ إليه، لكن معَ إعداد العدّةِ، والأخذِ بالقوةِ، التي أمرَ الله بِها، دونَ التهاون والتفريط والتضييعِ، هذا هو معنى التوكلِ علَى الله

المنظمة الدولية، ما لها وما عليها؟

تاريخ النشر: 22 - 09 - 2015
خلاصة التوصيفِ السابقِ للانضمام للمنظمة: يمكن أن يقال: هو انضمامٌ إلى تحالفٍ يضمّ مسلمينَ وغيرَ مسلمين، يشرعون لأنفسهم ما لم يأذن به الله، لا يُجبَرُ فيه أحدٌ بمقتضَى ميثاقه على ما يخالفُ دينَه. فهل هذا يجوزُ شرعًا، أو لا يجوزُ؟

آيات القتال وإبرام الهدنة والعهود

تاريخ النشر: 18 - 09 - 2015
وفي بعثِ النبي صلى الله عليه وسلم عليًّا رسولًا خاصًّا، يبلغ عنه نبذَ العهود؛ دونَ أنْ يتولَّى ذلكَ الصِديقُ أميرُ الحجِّ في الموسمِ، دليلٌ على أنّ أمرَ الهدنةِ - إبرامًا ونبذًا - هوَ من اختصاصِ وليّ الأمرِ إمامِ المسلمينَ، أو مَن يُخوِّلُه بذلكَ، ولا يكونُ لغيرِه دونَ تنصيبٍ، فلم يتولّه الصِديقُ...

(آية وعبرة) تحذير من استبدال الدنيا بالدين

تاريخ النشر: 30 - 08 - 2015
فالطلبُ المذمومُ للدنيا؛ هو الذِي يذهب بالآخرة، يضيعُ صاحبه الحقوق؛ فلا يُوفي بالعقودِ، ولا يَصدقُ في الوعودِ، ولا يحفظُ مَا اؤتُمنَ عليه، ولا ينصرُ في الحقّ قومَه وأهلَه، بل يكونُ كمن قالَ الله فيهم: (كَلَّا بَلْ تُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ وَتَذَرُونَ الْآَخِرَةَ﴾ [القيامة:20،21]. أمّا طلبُ الدنيا...

(الفساد المالي والإداري وجهان لعملة واحدة) (2)

تاريخ النشر: 27 - 08 - 2015
مِن الفقه في الدينِ أن نعلم أنّ تركَ الحرامِ أفضلُ من العبادة، فلو قدم العبد على ربه، ليس معه شيءٌ من التطوعات، ونوافل الصلوات، والصدقاتِ والإنفاق، واكتفى بالمحافظة على أركان الإسلام، وكفَّ نفسه عن الحرام، كان من أهل الجنة.

(الفسادُ الماليّ والإداريّ وجهانِ لعملةٍ واحدة)

تاريخ النشر: 25 - 08 - 2015
فأين الجهات الرقابية على المصارف؟! إدارات الائتمان، الرقابة الإدارية، الرقابة الشرعية هي أيضا مسؤولة؛ لأنّ الفشل والخسارة ستحمّل في نهاية الأمر على الصيرفة الإسلامية، لا على الفساد الإداري، وتفريط المسؤولين والموظفين، وكأنّهم بتسجيل الفشل على الصيرفة الإسلامية يقولون لنا: إن الربا هو الحل.

الاختلاف المحمود والاختلاف المذموم

تاريخ النشر: 28 - 07 - 2015
والرجوع واجب في معرفة التقيد بأحكام الله أو تجاوزها إلى أهل العلم؛ لأن المسلم لا يجوز له أن يُقدِم على عمل حتى يعلم حكم الله فيه، وذلك إجماع؛ لأن شرع الله أتى لحكم الدنيا والآخرة، ولم يأتِ لبيان أحكام الآخرة وحدها.

(آية وعبرة)

تاريخ النشر: 26 - 07 - 2015
والآياتُ كذلك منهجٌ قويمٌ في تربية المؤمنِ على الفطنةِ والفراسة والتيقظ، وعلى التأمّلِ في الأسبابِ والمسبّبات، وأخذِ الحذرِ المشروعِ مع النصحاءِ ومع الخصومِ على السواء، وفي تعليمِ الاستفادةِ مِن تجارِب الماضِي ودروسِ الحياة، والاعتبارِ بذلكَ كله والاتّعاظ، وفي الصحيحِ مِن قولِ النبيّ صلى الله عليه...

قبض العلماء - الشيخ علي عبد الله جوان

تاريخ النشر: 21 - 07 - 2015
كان الشيخ علي جوان مربيا ناصحا، وأبا عطوفا، وعالما عاملا، ومتواضعا عابدا، قدوة في العلماء وأسوة، يمثل في علمهوسيرته مرجعية لطلاب العلم والعامة على السواء، له منزلة عالية في نفوس طلابه، وشخصية تحظى بالتوقير والتقديروالاحترام، بيته مفتوح يقصده الحائرون لكشف ما يلتبس، وتجلية ما يشتبه، فتَتَنوَّر...

( الاختلافُ المذمومُ والاختلافُ المحمودُ)

تاريخ النشر: 21 - 07 - 2015
فالعذابُ العظيمُ في الآيةِ، ليس فقط للذينَ تفرقُوا مِن أهلِ الكتابِ، واختلفُوا اختلافَ الاستنكاف والعصبيةِ، بل كذلكَ لمَن تشبَّه بهم مِن هذهِ الأمةِ؛ لأننا نُهينا في الآية أن نكون مثلهم، وقد جاء عن ابن عباسٍ رضي الله عنهما: (إنّ كلّ ما ذَمّ اللهُ عليه أهلَ الكتابِ فالمسلمونَ محذَّرونَ مِن مثلِه)

من خِصالِ البرّ

تاريخ النشر: 27 - 06 - 2015
ويكون البر بإغاثة الملهوف؛ الفقيرِ والنازح والضعيف والمريض، وأَعلَى ذلك كله في خصال البر وأنبله وأشرفه وأحبّه إلى الله؛ بذلُ النفس والمال في سبيلِ الله؛ لنصرةِ دينه.

(رسالةٌ إلَى العلماءِ وطُلابِ العِلم)

تاريخ النشر: 14 - 06 - 2015
فهمُ الّذين يَثبُتُونَ إذا زلَّتِ الأقدامُ، ويُثبِّتونَ إذا وُلّي الأدبار، ويبصِّرونَ إذا تحيَّرت العقولُ، ويُسكِّنونَ إذا فَزعَت القلوب، ويُنيرونَ الطريقَ إذا ضَلَّ القوم.

" حوار حول تحكيم الشريعة الإسلامية"

تاريخ النشر: 24 - 05 - 2015
قوانين الأغلبية _التي لم تتقيد بشرع الله_ في العالم من أقصاه إلى أقصاه، اقتصادها يبيح الربا، ويشجع عليه، والقمار يرخص لأنديته وصالاته، حتى المخدرات هذه القوانين لا تجرم صاحبها إلا إذا ضبط متلبسا

(عودةُ الظلامِ للعاصمة)

تاريخ النشر: 04 - 05 - 2015
والسؤالُ الذي مِن حق كل مواطن أنْ يسألَه ؛ لماذا رجع الانقطاع الطويل للتيار الكهربائِي الآن فقط بعد الاتفاق على الهدنة والمصالحة في المنطقة الغربية؛ ليعمّ الظلامُ الدامس العاصمةَ مِن جديدٍ، بعدَ أنْ تخلّصت مِنه بفضلِ الله، عَقب خروجِ العصاباتِ مِن طرابلسَ؟

(إن الله يدافع عن الذين آمنوا) .. فارفعوا الأصوات بالتكبير والتحميد

تاريخ النشر: 25 - 03 - 2015
رفعُ الصوت بالتكبير في هذا الوقت العصيب التجاء إلى الله مطلوبٌ؛ لِما فيه مِن إراحَةِ النفوس، وبعثِ الهمّةِ، وإذكاءِ روحِ الحماسِ، وجمع الكلمة، واستحلال النصر. وفي كتبِ السنةِ بابٌ معقودٌ لهذا المعنى؛ (بابُ الصياحِ عندَ الفزعِ، وحالَ الرّمي، لإرهابِ العدوّ).

(مِنَ المؤمِنينَ رجالٌ صَدقُوا ما عاهَدوا اللهَ عليهِ)

تاريخ النشر: 22 - 03 - 2015
وبالأمس، القائد الميداني؛ المجاهد الشيخ (صلاح البركي)، من مدينة ترهونة الوفية للثورة، الحافظة للعهد، أقيمت صلاة الجنازة عليه ظهر هذا اليوم، في جمع كبير حاشد، هو ورفيقه في ميدان الشهداء بوسط العاصمة.

(إذا أردْت أن تعرفَ أين أنتَ .. فهُما فريقان)

تاريخ النشر: 21 - 03 - 2015
وأخيرًا؛ مَن انضمَّ إلى هذا الفريقِ يدعمُه بالسلاحِ والمقاتلاتِ، مِن دولٍ عربيةٍ شقيقةٍ، سجَّل حكامُها صفحةً سوداءَ في تاريخهم، لن تنساهُ لهم الأجيال. وهذا الفريقُ الثاني جميعًا؛ همُ المحسوبونَ على قوَى الثورة المضادة. ويمثّلُهم برلمانُ طبرق المنحلّ، وحكومتُهُ المُقالة.

(لماذا اختراق صفحة دار الإفتاء؟)

تاريخ النشر: 18 - 03 - 2015
ولمّا اشتدّ القرعُ على الخصوم، وتوالت الضربات الموجعة، المسدّٓدةُ على حصونِ الباطل الكرتونية الهشة، وتعرَّى المتسترون بها، بكشفِ زيفهم وأخاديعهم، بلغَ بهم الغيظُ أَوجَهُ، والمكرُ غايتَه، فلم يعد يجدي الاكتفاءُ بالطعنِ والسبّ، الذي جرت به العادة، فقرروا غارةً كريهةً على الصفحة، فخرّبوها، وظنّوا أنهم...

( لنْ تَبكيَ علينا الأمَمُ المتحدةُ آخرَ النهارِ)

تاريخ النشر: 01 - 03 - 2015
الأممُ المتحدةُ يعنِيها إنجاحُ الحوارِ، وإنجاحُ الحوارِ من منظورها هو استقرارُ ليبيا؛ بإيجادِ حاكمٍ يسيطرُ، ويضبطُ النظامَ، حتّى لا يكونَ إرهابٌ، ولا هجرةٌ غيرُ شرعية، ثمّ لا يهمُّ بعد ذلك، ما إذَا كان الذي يسيطرُ جنكيزخان أو حفتر، أو نظامٌ قاضِيهِ يصدرُ حكمًا بالإعدامِ على خمسمائةِ متّهم أو أكثر...

الجموعُ الحافلة.. والشكر للجزائر.

تاريخ النشر: 19 - 02 - 2015
لا يزال إلى هذا اليوم هناك من يخرجُ على القنوات الفضائية، من قادةِ ورموز برلمانِ طبرق، ويقولُ بملءِ فِيهِ: "المشكلةُ في ليبيا لا تحلُّ إلا بالدماءِ والسلاح، ولا تحلُّ بالحوارِ"، فهل بعد هذا إصرار على القتلِ والدمارِ؟!! الشكرُ والتقديرُ لمن سانَد ليبيا من الأعضاء، في اجتماع جامعة الدول...

(هل من تعريف للإرهاب .. أم هو الهوى؟!)

تاريخ النشر: 18 - 02 - 2015
إذا كان الإرهابُ معناه القتلُ بغير حق، والتفجيرُ، والاغتيالُ، والاختطافُ، والعبواتُ الناسفةُ، والسياراتُ المفخخةُ، وترويعُ الآمنينَ، والسطوُ المسلحُ على الأفرادِ؛ أو على مؤسساتِ الدولة، فكلُّ مسلمٍ بل كلّ عاقلٍ يُجرمُه، ويُدينُه، ويكرهُه، ويمقتُه، ويُبغضُه، وكلُّه مُحرَّمٌ بمقتضَى قانونِ السماءِ؛...

الحوار وشقّ الصف

تاريخ النشر: 29 - 01 - 2015
رأينا دعواتٍ للمشاركة في الحوار، من البعثةِ الأممية، هي أقرب إلى بث الفرقةِ وشقّ الصف، مِنها إلى جمعِ الكلمة وبلوغ الهدف.

بعثةُ الأممِ المتحدةِ للدعمِ في ليبيا ... حوارٌ أم اتخاذُ قرارٍ؟!

تاريخ النشر: 15 - 01 - 2015
يُحظِرُ توريدَ السلاحِ على الطرفِ الضعيفِ، ويغضُّ النظرَ عن توريدِ الطائراتِ للطرفِ المتعجرفِ، يدكُّ بها المدنَ والمطاراتِ المدنيةَ، والمجمعاتِ الصناعية. لكن في النهايةِ هذا طرفٌ أجنبيٌّ، لا نلومُه بقدرِ ما نلومُ أنفسَنَا.

(وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ)

تاريخ النشر: 05 - 01 - 2015
فَرَضَ اللهُ القتالَ وهوَ كُرْهٌ، والكُرهُ هو الشاقُّ الشديدُ على النفسِ، ووُصِفَ بذلكَ لِما فيه مِن تعريضِ النفسِ للهلاكِ، وأَلمِ الجراحِ، وعدمِ الراحةِ، بمفارقة الأهلِ، وانشغالِ البالِ، والتوتر الدائم بالليل والنهار، ناهيك إذا كان مع هذا كله قلة زاد وعتاد.

‫(رَمَوا ليبيا عنْ قوسٍ واحِدَة)

تاريخ النشر: 11 - 12 - 2014
‫لذا نراها قد اجتمعت عليها الأممُ، وتحزّبت عليها الأحزاب، ورمتْها عن قوسٍ واحدةٍ؛ أصحابُ الملايين بملايينهم، وأصحابُ الكيدِ والمكرِ بمكرِهم، وأصحابُ الطمعِ والتخذيلِ وزرعِ الفتنةِ وشقِّ الصفّ بتخذيلِهم، وأهل الفجورِ الإعلامي والكذبِ البواح بكذبهم وتضليلِهم.

دور الجالية في نصرةِ أهلهم بالداخلِ

تاريخ النشر: 05 - 12 - 2014
هناك دور للجالية الليبية بالخارجِ في غايةِ الأهميةِ، ينبغي القيامُ به، يُحتِّمه عليها واجبُها الوطنيّ والدينيّ، هو القيامُ بوقفاتٍ احتجاجيةٍ متواصلةٍ، في كلِّ أيامِ العطلِ، أمامَ مقرّات الأممِ المتحدةِ، ووزارات الخارجيةِ في تلك البلادِ، وأمامَ سفارات كلٍّ مِن مصرَ والإماراتِ، في تلكَ العواصمِ،...

هل قصفت المدن في ليبيا بالطائرات تحت رعاية دولية؟!

تاريخ النشر: 02 - 12 - 2014
فيا عجباً من الأمم المتحضرة ذات العراقة في الاحتكام إلى القانون، وعجبا من المؤسسة الأممية الراعية الأول في العالم للقانون!عجبا لهم كيف يدوسون القانون بالنعال، وينبذونه وراء الظهور، ويتذرعون في نبذه بالسياسة، لنصرة فريق على فريق!

لِم لٓمْ تسو لها الطريق ؟

تاريخ النشر: 30 - 11 - 2014
مضَى عليها أكثرُ مِن ثلاثِ سنواتٍ وهي معطَّلة، وقد صُرفتْ لوزارةِ الدفاع ورئاسة الأركان في هذه السنواتِ الثلاث ميزانياتٌ ضخمةٌ، يتحدثُ الناس عنها بالمليارات، فلِمَ لَم يتم إصلاحُ هذه المعداتِ إلى اليومِ، أواستبدالُها؟

كلمة المفتي في الملتقى العام لعلماء ليبيا

تاريخ النشر: 30 - 11 - 2014
علينا - إن أردنا الإسلام حقًّا - أن نُطبّق أحكامَ الإسلام، دونَ أن نُحاربَ الإسلام مِن داخلِه، ونُسيئَ إليه، ونُنَفّر الناسَ منهُ بالغلوِّ في التكفيرِ والتضليلِوالعنفِ، ونصلَ بهم إلى حالةٍ مِن الخوفِ واليأسِ، يتمنّى فيها الواحدُ أن يحكُمه أيُّ حاكمٍ يحميهِ من الموتِ، ولو كانَ في طغيانِ حفتر،قبل أن...

كيف يتحول الإحسان والحُظوة إلى مصانعة ورشوة

تاريخ النشر: 21 - 11 - 2014
فعلَى مَن يعلَمون، ويوَقِّعون عن ربِّ العالمين أحكامَه، أن ينتَبِهوا، فإنّ ظهورَ الرشوة - الظاهرة والمبطنة - بينَ العلماءِ والقضاةِ والمفتين، وهم القُدوةُ؛ طلبًا للمالِ أو للحُظوةِ والمنزلةِ عندَ السلطان، عنوانُ اضْمِحلالِ الأمةِ، وذهاب حُرمةِ العلماءِ وهيبةِ الدّينِ، وعاقبتُه مِلءُ البطونِ مِن...

بمناسبة العيد

تاريخ النشر: 02 - 10 - 2014
ومِن الظلمِ البَيِّنِ - المطالبينَ بالتصدّي له - تعطيلُ الخدماتِ الحيويةِ والمرافقِ السياديةِ في الدولةِ، مثل مصادرِ الطاقةِ، أو حقولِ النفطِ وموانِيه، أو الخدماتِ الصحيةِ في المستشفياتِ، مِن أجلِ المطالبةِ بالوظيفةِ، أو تحسينِ الأوضاع؛ لِما في ذلكَ مِن الفسادِ الكبير، والضررِ البالغِ بالمصالِح...

لا تَصْطَادُوا في الماءِ العكِرِ، ولا تُزايِدوا على دارِ الإفتاءِ

تاريخ النشر: 15 - 09 - 2014
وفي هذا السياقِ، أقولُ للذينَ يصطادونَ في الماءِ العكر، مِن أبناءِ جلدتِنا - سواء كانوا مِن المسؤولينَ في الدولةِ، أو مِن المقيمينَ في بلادِ الغربِ، ويُديرون نشاطًا سياسيًّا، ومواقع وصفحاتٍ إلكترونية، مستغلِّين التوتُّر الدولي، وموجةَ الخوفِ من الإرهابِ في العالم - أقول لهم: لا تزجّوا بالثوارِ...

(نداءٌ عاجلٌ إلى قياداتِ فجر ليبيا)

تاريخ النشر: 28 - 08 - 2014
أن يُصدروا بياناتٍ يُكرِّرونَها في الإعلامِ بصفةٍ مستمرّةٍ، تُحذرُ وتتوعَّدُ مع التنفيذ بالضربِ بيدٍ مِن حديدٍ، ودونَ هوادَةٍ، على أيدي كلّ مَن يثبُتُ عليهمُ التعدّي على المُمتلكاتِ الخاصّة أو المقرّاتِ العامّة، أو إرهابُ الناسِ وأخذ أموالِهم بالقوةِ، مِن سرايا الثوارِ التابعةِ لهم، أو مِن غيرِهم...

(قصةُ الحكومةِ معَ الثورةِ المضادةِ وأمْنِ بنغازي)

تاريخ النشر: 22 - 08 - 2014
المفاجأة بعدَ هذا كلّه، وبعد اليأس من السيطرة على الاغتيالات في بنغازي، وتستر الحكومة والإعلام عليها - أن نرَى مدينةَ بنغازِي تستقر وتتحسن أحوالها الأمنية تحسنًا واضحًا ملحوظًا، لَمِـِسه المواطنون، وعبّروا عنه في ساحة المحكمة، في جٌمع رفض الانقلاب.

لا تُسوّوا بين الفريقينِ في ميدانِ القتالِ

تاريخ النشر: 20 - 08 - 2014
أهيب بكلّ منصفٍ مِن الإعلاميين والساسَة، أن يكفَّ عن استعمال هذا المفهومِ الخاطِئِ للحياد؛ فليسَ هناك إلا حقٌّ وباطل، يقول الله تعالى: (فَمَاذَا بعْدَ الحقِّ إلَّا الضَّلَال)، وأن يكُفُّوا في القتال الدائر في ليبيا عنِ استعمالِ عبارات التنصل من اتخاذ موقف، مثل عبارة: (مَا يُعْرفُ بفجرِ ليبيا)، و(...

قرار البرلمان بالتدخل الأجنبي

تاريخ النشر: 14 - 08 - 2014
قراراتٌ مصيريةٌ في حجمِ طلب تدخلٍ أجنبيّ بجيوشهِ إلى أرضِ الوطن،! هل يُصَدق أنْ تُنتزعَ قراراتٌ بهذا الحجمِ هكذا مِن الأعضاءِ على عجلٍ؟! هل أدركَ مَن صوَّتَ على مثلِ هذا القرارِ الخطيرِ- أو حتى مَن حضرَ ولم يصوّتْ، وأعطَى لهذهِ الجلساتِ الشرعيةَ المزعومةَ - التبعاتِ الوطنية والتاريخية،...

الفرق بين عقوبة الجاني وبين المصالحة وحقن الدماء

تاريخ النشر: 19 - 07 - 2014
فلو تترس المائة مجرم، أو حتى المجرم الواحد، في أي مدينة بقبيلته أو جهته، وتعزز بها وتقوى بوقوفهم معه، وكانوا جماعة واحدة متضامنين متعاونين معه، وصارت له معهم شوكة ومنعة يتناصرون ويتعاونون تحتها، يدعم بعضهم بعضا، ويقوي بعضهم بعضا، ويحمي بعضهم بعضا - لو كانوا كذلك كانوا جميعا قتلة وشركاء له في...

(واجب الوقت وترتيب الأولويات )

تاريخ النشر: 12 - 07 - 2014
واجب الوقت في هذا الشهر الكريم، أن يلبيَ المسلمون نداء علمائهم الموجّه من الاتحادِ العالمي لعلماء المسلمين؛ لنصرةِ غزةَ بالمالِ والدعاء، ووسائل الدعم المختلفة، المادية والمعنوية، والوقوفِ مع أهلها في محنتِهم المتواصلة، وحصارهم الخانق، تحتَ آلةِ الحربٍ الصهيونية المدمرة الحاقدة، وسطَ دعمٍ من حكوماتٍ...

كيف ترعرع الإرهاب

تاريخ النشر: 26 - 06 - 2014
حكومةٌ ترى كلَّ يومٍ؛ الأشلاءَ، والدماءَ، والقصفَ، والسطوَ المسلحَ، وافتعالَ الأزماتِ في الوَقودِ، والكهرباءِ، وحقولِ النفط، وغيرِها من ضروراتِ الحياة؛ لتزدادَ مُعاناةُ ضعفاء الناسِ وفقرائِهم، والباحثين عن لقمةِ العيشِ، يومًا بعد يوم، مع عجزٍ كاملٍ منها عن الحلولِ، وانعدامِ أيّ رؤيةٍ للمستقبل.

(مصالحةٌ حقيقيةٌ، لا تمنيات)

تاريخ النشر: 22 - 06 - 2014
المصالحةُ الوطنيةُ بينَ المدنِ والقبائلِ الليبيةِ مطلوبةٌ، معَ مَن في الداخلِ ومَن في الخارجِ، لكنْ لا تنجحُ مساعيها إلّا بعدَ تقديمِ الجُناةِ للعدالةِ. وكلُّ مَن يتكلمُ - مِن المسؤُولين أو النشطينَ - على المصالحةِ، ولا يُقدّم المتّهمينَ بالقتلِ وانتهاكِ حُرُمات الناسِ وأعراضِهم للعدالةِ، ولا...

الجيش والشرطة ... كلمةُ إنصاف

تاريخ النشر: 20 - 06 - 2014
أمّا الانقلابُ على الشرعيةِ بقوةِ السلاحِ، مِن أيِّ أحدٍ، فهوَ بغْيٌ وعدوانٌ، يجبُ على الناسِ جميعًا أنْ يتصدَّوا له، ولا يسمَحوا به، ولا يسمَحُوا بسرقة ثورتِهم المُظفَّرةِ، ودماءِ شهدائِها الأبرارِ، لمَن يأتِي على ظهرِ دبابةٍ في بنغازِي، أو غيرها مِن المدن، مهمَا كانت الشعاراتُ التي يرفعُها،...

الدفع إلى طريق مسدود

تاريخ النشر: 13 - 06 - 2014
ثم الأعجبُ منه؛ أنّ بعض المتغيبين لا يكتفونَ بعدم الحضورِ، وتخلّيهم عن واجبِهم الوطنيّ بممارسةِ سلطاتِهم، التي اؤتمنوا عليها، بل لا يريدونَ أيضًا من الأعضاء الآخرين أن يعملوا، وكلّ جلسةٍ تلتَئمُ في غيابِهم يماحِكون في صحتِها وقانونِيتها، ويلوّحونَ بالطعنِ فيهَا أمامَ القضاءِ، كما طعنُوا في قرارِ...

عواملُ النصرِ واحدةٌ

تاريخ النشر: 07 - 06 - 2014
ميادينُ المعاركِ اليوم متعددةٌ، ليستْ كلّ المعارك سلاحُها البارودُ، هناك معاركُ سلاحُها أَفْتكُ مِن البارودِ، وضحاياها أكثرُ سقوطًا في الميادينِ، بالآلاف، وربما الملايين.

الرجوع إلى التكبير

تاريخ النشر: 07 - 06 - 2014
المعركة تمايزت فيها الصفوف، هما فريقان في جبهات القتال، وكذلك في قنوات الإعلام، فريق مع الثورة، يقوده من بقي على المبدأ من الثوار، وفريق ضد الثورة يعمل على إخراج الثوار من المشهد، ويصفهم جميعا بالإرهاب، ليخلو - بتأليب الشارع عليهم - له الجو، وليكون بعد التخلص منهم الحاكم المستبد.

هل تنفس الجضران ومن ساندوه الصعداء لجوع الليبيين ؟!

تاريخ النشر: 04 - 06 - 2014
هل تٌراهُم يتنفّسونَ الصُّعَداءَ ويشعرونَ بالسعادَةِ؛ لأنّ أهدافَهم تحقَّقَت ؟!! سيسألُهم التاريخُ جميعًا عن تعطيل البلاد، وتبييت الفساد، ولنْ ترْحمَهم الأجيالُ وسيَلحقُ العارُ كلَّ مَن تآمرَ ودبرَ وكادَ،

بنغازي الجريحة

تاريخ النشر: 03 - 06 - 2014
قصفُ بنغازي بالطائراتِ والمدفعية الثقيلة، مِن قواتٍ لا تعترفُ بسلطةِ الدولة؛ جريمةٌ نكراءُ، لا يمكنُ أن يكونَ مقبولًا، مهمَا كانَت مبرّراتُه، وعلى كلِّ أهلِ ليبيا وثوَّارِها الأبطالِ - وقدْ عجزَتِ الحكومَةُ - أن يَهُبّوا لِنجدَتِها.

المشاركة في الانتخابات

تاريخ النشر: 30 - 05 - 2014
الناخبُ الذي لا يشارك في اختيار الأصلح، ويتهربُ من تحمل الأمانة وأداء الشهادة، هو كاتمٌ لشهادةٍ قد يترتبُ على كتمانها ضياعُ الوطن، والتخلي عن مناصرة الحكم بالشرع، والله تعالى يقول: (ومَن يكتُمها فإنه آثمٌ قلبه).

القِيَمُ داخلَ أروقَةِ الجامِعاتِ (لِنتضامَنْ مع اتّحادِ الطلَّاب على حِمايَتها)

تاريخ النشر: 13 - 04 - 2014
هل تخشَى الجامعاتُ، لو دعَت أمثالَ هؤلاءِ العلماء والدعاةِ؛ للمساعدةِ والتوجيهِ والعونِ على ما تعانيهِ مِن انفلاتٍ وتحريشٍ بين الجنسَينِ - أن تُتّهمَ (بالإسلامِ)!! كفانَا خوفًا مِن الانتسابِ لِهذا الاسمِ الشريفِ (الإسلام)، لقدْ عشنا مَا لا يَقلُّ عن عِشرينَ سنةً في جامعةِ طرابلس، مِن منتصفِ...

الخطر يهدد الثورة ... ماذا بعد تصدير النفط؟!

تاريخ النشر: 08 - 03 - 2014
أين من غضبوا بالأمس وأَرَوُا الله من أنفسهم خيرا من كل القوى الوطنية التي ذكرت؟! أين هم مما يجري من نقض اللاءات الثلاث، عروة عروة واحدة بعد الأخرى؟! وحدة الوطن تنقض! والأجنبي يمهد له! والخلايا النائمة أشهرت السلاح!

الكلام باسم الجماهير!

تاريخ النشر: 07 - 02 - 2014
لم نر في التاريخ من الحكام من يقول: إنه قمعي، أو استبدادي، أو إنه ضد شعبه، فكلهم في الإعلام كانوا مع شعوبهم! كان القذافي ينصب المشانق في الميادين العامة ويقول: الجماهير زحفت، الجماهير تصفي الخونة!!

موقف العلماء

تاريخ النشر: 17 - 01 - 2014
العلماء الذين تكلموا في بيان النفط يعرف القاصي والداني أنهم تكلموا مرارا وتكرارا يدينون القتل في بنغازي وفي غيرها. ودار الإفتاء وحدها تكلمت في هذا وأدانته أكثر من خمسين مرة!

ليبيا إلى أين؟ سرد وقائع للتاريخ!!

تاريخ النشر: 27 - 11 - 2013
جمعةُ طرابلس الدامية، وليلة بنغازي الحزينة المُرَوِّعة، وما قبل ذلك، ومابعده، وما ترتب ويترتب عليه من تداعيات ومخاطر بالوطن محدقة، وفي كل اتجاه!

ضَعفُ الثقةِ وجَلَدُ الفاجرِ

تاريخ النشر: 22 - 11 - 2013
يأتي النبيُّ عليه الصلاة والسلام يومَ القيامةِ ومعه الرجلانِ، ويأتي ومعه الرجلُ، ويأتي وليسَ معه أحدٌ! فهل ندِموا؟ أو كان إرسالُهم غيرَ مفيد؛ لأنه لم يتبعهم أحدٌ؟!! أمْ أُقيمت الحجةُ، وبرئتِ ذِمة الرسلِ بالتبليغِ؟ الله تعالى أعطانَا الجوابَ عن هذا السؤال الكبير؛ (لِمَ تَعِظُونَ قَوْمًا...

هذه هي (اللعبة!)

تاريخ النشر: 05 - 11 - 2013
فإذا أردت أن تكون (ديمقراطيا) دون أن تُمس بأذى، أو تُتّهم بـ (أخْونَة)، أو بوصف آخر (مُشيطَن) من العيار الثقيل، أو تُشَوَّه صورتك لدى القاصي والداني - إذا أردت السلامة من هذا كله، وأن تصبح وتمسي في عافية - فعليك أن تغض النظر عن الفساد، أو تتحالف معه، أو حتى تشارك فيه؛ إن كان قد وصل إليك من طريق (...

في ذكرى التحرير

تاريخ النشر: 24 - 10 - 2013
هؤلاء الكرامُ الأبطالُ، النسورُ الميامينُ، الذين خاضوا الجبهاتِ، وقدموا الأرواحَ، ولم يولُّوا الأدبارَ، منذ انطلاق الثورة في أيامها الأولى، إلى أن تحقق النصر، علينا أن نكرمَهم ونقدرَهم، ونجعلَهم تيجانَ رؤوسنا، ولا نسيئُ إليهم، فنجعلهم سواءً كمَن أثرى بعد الثورة، وانضمَّ إليها بعد أن تحقق النصر،...

بيان دار الإفتاء رقم 12 لسنة 1434 هـ 2013 م

تاريخ النشر: 10 - 10 - 2013
ودار الإفتاء وهي تدين ما وقع للسيد رئيس مجلس الوزراء، لتذكر - انطلاقا من مسؤوليتها الشرعية نصحا للأمة، وإبراء للذمة - الحكومة بمسؤلية الدماء البريئة التي تُسفك، وأموال الدولة التي تُهدر، والحرمات التي تنتهك، وأن بكاء اليتامى وصرخات الثكالى، واستغاثات المختطفين وذويهم تُطوق أعناقهم، فالحكومة...

(اللعب في الوقت الضائع)

تاريخ النشر: 06 - 09 - 2013
نصيحتي للحكومة: إنّ التمسكَ بالبقاء مع العجزِ لعبٌ في الوقت الضائع. واللعب في الوقت الضائع يدفع فيه الوطنُ - لا أقولُ كلّ يومٍ بل كلّ ساعة - الثمنَ باهظًا، من الأرواح والممتلكات، وتدميرِ المؤسسات، وتدمير الشباب، ونهب الأموال، وفقدان الهيبة، والاستخفاف بالسيادة، وتلك هي دروب ومسالك الفوضى العارمة...

مجرد سؤال! إلى من يهمه الأمر

تاريخ النشر: 31 - 08 - 2013
هل لهذا الحرس على المنشآت قائد عسكري يتبع رئاسة أركان الجيش الليبي يأتمرون بأمره، وإذا كان كذلك فما موقفه وموقف أركان الجيش الليبي من الضبط والربط وعدم التقيد بالأوامر العسكرية؟

ليبيا ... (وصف الدواء)

تاريخ النشر: 28 - 08 - 2013
لا تختلفوا أيها الخيرون مهما رأى بعضكم نفسه قد بَذل وحُرم، وغيره استغنى ولم يبذل! لا تختلفوا مهما هلك الهالكون على المال، وجمعوا منه الغنائم، وعقدوا الصفقات، فإنها صفقات من نار، ورصيد من العذاب والبوار!

ليبيا ... (تشخيص الداء)

تاريخ النشر: 23 - 08 - 2013
طرق غير آمنة ... مستشفيات تَقفل أبوابها تحت ضربات المجرمين والمخمورين ... سلب ونهب وحرابة في الطريق العام ... اغتيالات وتفجيرات تخطف الأرواح ... مجرمون يهرّبون من السجون إلى خارج البلد ... ومعسكرات تُنهب بعتادها ومستنداتها ...

الدرس المصري والواقع الليبي

تاريخ النشر: 16 - 08 - 2013
علينا أن نفرق بين الناصح والغاش، فمن ينصحك بالعصيان للمطالبة بما تراه حقا بالقوة، وأسرته مقيمة بصفة دائمة خارج البلد، وإذا أتى البلد أتاها وحده زائرا لساعات، ويعود راجعا، فهو غير ناصح وإن تكلم بما ظاهره حق ونصح، لأن من كان واثقا من نصحه لا يخشى عواقبه على أمنه وأهله!

براءة الإعلام في مقال شمام!

تاريخ النشر: 30 - 07 - 2013
زيادة عجبي من هذا الأمر الثاني، سببه عدم إدراك المثقفً اللليبي أن دار الإفتاء لا تمثل شخصا ولا جهة، فهي مؤسسة من مؤسسات الدولة، لها رسالة، تقدم من خلالها دورا خدميا وتثقيفيا وتوعويا مُهما في حياة الناس لا غنى لهم عنه،لا يقل شأنا عن أي مؤسسة أخرى خدمية أو تعليمية ، كمؤسسة الكهرباء، أو الثقافة...

المفاجأة من تعطيل الدستور المصري وصمت الأمة وعلمائها!

تاريخ النشر: 25 - 07 - 2013
بل لا يقف العجب عند هذا الحد، فإن الأغشم والأتعس أن الذي دفع (فاتورة) الوصول إلى السلطة بهذا الأسلوب العنتري المسلح، حتى يُراجَع في دستور مصر بعناية كل ما له علاقة بالفضيلة أو احترام المعتقد والشريعة - الذي دفع ويدفع هذه (الفاتورة) الباهضة هم بنو جلدتنا!!

المستضعفون مَن المسلمين، من لحقوقهم ؟ 1- مسؤولية الحكام

تاريخ النشر: 25 - 07 - 2013
لو أن دولة نال حاكمها من رئيس دولة أخرى في شخصه أو أسرته، لجاء الرد عليه في التو مدويا رادعا بالمحاسبة والمقاطعة والمباغضة، انتصارا للكرامة. لكن أن يقتل الآلاف في إقليم الراهينجا، ويهجروا أو تدك البيوت على رؤوس أهلها العزل في سوريا، والضحايا بالآلاف، فالحكمة في الرد تقتضي التريث، حتى وإن كان...

حذار من استنساخ تجربة الجارة ... فما حدث في مصر انقلاب لا شرعية!

تاريخ النشر: 24 - 07 - 2013
فعلى الأحرار في ليبيا أن ينتبهوا لمن يريد أن يستنسخ نكسة مصر - حفظ الله أهلها من كل سوء - ليُسقطها على الحالة الليبية بتضخيم الأزمات التي تمس المواطن، مثل الكهرباء والاتصالات والبنزين، وخطف الشرعية من المؤتمر الوطني العام، بدعوى فشله، وعدم اعتنائه بالأولويات! والى من يعمل على إحياء تحالفات القذافي...

الجُرح بما ليس بجُرح (التجريح بترك الكلام في التوحيد!)

تاريخ النشر: 20 - 07 - 2013
لو كان هذا الفهم للتوحيد صحيحا، للزم منه تعطيل أكثر آيات القرآن الكريم، فآيات التوحيد في القرآن لا تزيد عن سدس القرآن، فمادا نصنع بباقي القرآن؟! وللزم أيضا تعطيل أكثر من ذلك بكثير من سنة النبي صلى الله عليه وسلم.

عودةُ الكتائبِ الأمنية؛ لماذا الآن ؟!

تاريخ النشر: 04 - 07 - 2013
هذه عواملُ كلّها تهددُ الأمنَ والاستقرارَ، وأخطرُها النعراتُ القبليةُ والعصبياتُ الجهويةُ، فعَلى الليبيينَ أن يحذروها، وينتبهُوا لِما قدْ يُدبَّر، وأن لا تنخدعَ القبائلُ بالوعودِ بالمناصبِ والمزايا، أو تفضيلِ هذه الجهةِ على تلكَ، ولا ينجَرّوا إلى مثل هذه التحالُفاتِ والعصبياتِ، فإنّ عاقبتَها وخيمةٌ...

المُستضعَفونَ مِن المسلمينَ، مَن لِحقوقِهم ؟ 2. مسؤوليةُ المَحكومِ.

تاريخ النشر: 01 - 07 - 2013
في سوريا؛ حاكمٌ مستبدٌّ يقتلُ شعبَه، وإيرانُ تدعمه بالعتاد والمال والرجال، ودولٌ كبرى تتقاسمُ الأدوار؛ الغربيُّ منها يمنعُه السلاح، والشرقيّ يقفُ دونَ اتخاذِ القرار، مع إمدادِ الظالمِ بالسلاحِ.. والمسلمون في غفلةٍ وسَكرةٍ، يدعمونَ اقتصادَ الفريقينِ في الغربِ والشرقِ، ولا يشعرون

الشيخ محمود صبحي – فقيد الوطن.

تاريخ النشر: 26 - 06 - 2013
أسندت إليه رئاسة جمعية الدعوة الإسلامية، فقام بها خير قيام، قام فيها بالحق، ومدافعة الباطل، كانت الجمعية في عهده مركز إشعاع للدعوة، في الداخل وفي الخارج. في الخارج انتشر دعاتها ومراكزها في أنحاء المعمورة، لا لمدح الحاكم، أو تزوير التقارير، بل لعبادة الله، وإقامة الدين، وتأسيس معاهد العلم النافع...

النازحون هل تتحول قضيتهم مزمنة ؟ !

تاريخ النشر: 21 - 06 - 2013
لجان المصالحة لن يكون لها دور فعال إلا بعد تحقيق العدالة، فقبل العدالة والقصاص وتعويض الضرر لن تتم مصالحة، وآيات القرآن ترشد إلى هذا الترتيب، فإن الله تعالى يعطي أولا للمظلوم حق القصاص، ثم يدعوه بعد ذلك إلى العفو والتسامح، وليس العكس ، قال تعالى (وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِثْلُهَا فَمَنْ...

يا شباب ويا عقلاء القوم في بنغازي لا تنجروا إلى فتنة هوجاء!

تاريخ النشر: 15 - 06 - 2013
في هذا الوقت الحرج أدعو أهل بنغازي بصفة خاصة، وأهل ليبيا بصفة عامة، أن يكونوا في مستوى المسؤولية، وأن يتحلوا بالحكمة والصبر وضبط النفس، وأن يحافظوا عى ثورتهم المظفرة، ولا يكون ذلك ولا يتحق، إلا بجمع الكلمة، ووحدة الصف،

أحداث بنغازي ودور الإعلام !

تاريخ النشر: 13 - 06 - 2013
لكن ما أراه معيبا حقا من بعض الإعلاميين الذين يملكون المنابر والقنوات هو التنكر الجاحد لمن أعطتهم الدولة الشرعية، لأنها محتاجة إليهم، يقومون بحراستها وحراسة الوطن، وحماية الديار ومؤسسات الدولة، وتٌسند إليهم المهام الأمنية التي تكلفهم أرواحهم في طول البلاد الشاسع، وعرضها قريب المدن وبعيدها، ليهنأ...

تحية لاتحاد طلاب الجامعة

تاريخ النشر: 11 - 06 - 2013
تحية إلى شباب اتحاد الطلبة بالجامعة فإني وإن لم أتمكن من المحاضرة فقد كنت قرير العين عدت أدراجي فخورا بهم أشعر بالاعتزاز بهم وبمطالبهم، العالية الهمة رفيعة القدر، التي أعطت وجها جديدا مشرقا لاتحاد طلاب ما بعد الثورة، لقد قدم نفسه هذه المرة بأنه في مستوى المسؤولية، وأنه اتحاد طلاب القيم والفضيلة،...

هل يتحقق الهدف

تاريخ النشر: 05 - 06 - 2013
التجربة السابقة لمكافآت الثوار تَبين منها: أن الثوار الحقيقيين أهل الأمانة والصدق؛ مَن عَلم منهم أنه ليس صاحب حق في تلك المكافآت بمقتضى القانون، توقف وتعفف ورد المال إلى خزينة الدولة حتى بعد أن صرفه وهو محتاج إليه، وغيرهم انزلقوا، وزوروا الأوراق والشهادات، وتكررت استفادتهم من المكافأة مرارًا على...

الإعلام، لم يُنصِف الزنتان ...

تاريخ النشر: 03 - 06 - 2013
الإعلامَ الحر قسّمَ نفسَه قسمين؛ قسمٌ لم يجرؤْ أن يتكلمَ فيما حدث، لأنّ الأمرَ يتعلقُ بالزنتان! ورأى أنّه لا يملكُ الشجاعةَ ليواجهَهم بالحقيقة، أو يرميَهم بنقيصة، وكأنّ مَن قام بهذا الأمرِ هُم مدينةُ الزنتان!! وقسمٌ آخرُ من الإعلام لم يتكلمْ، لأنّه معَ منفذي هذا الهجومِ على وفاقٍ، ونَفَسُه...

من الذي يتحكم في الإعلام ؟

تاريخ النشر: 02 - 04 - 2013
آخر السقوط الأثيم - الذي لا قَومةَ بعده لساقط - ما نشرته (ليبيا المستقبل) ضمن حملتها على دار الإفتاء، مقالٌ من مجهول يقول صاحبه (أنه شخصيا، لم يسمع يوماً بأي إنسان يزعم أنه رأى الله جهرة، والتجربة الوحيدة التي قام بها رجلٌ "يعني به سيدنا موسى عليه السلام" خلال التاريخ بائت بالفشل، وأدت...

هل الحجاب عادة يهودية ؟!!!

تاريخ النشر: 16 - 03 - 2013
وإذا لم يكُنْ كشفُ الشعرِ والرأْسِ مِنَ التبرّجِ، فكيفَ يكونُ التبرجُ؟!!

الجامعات الإسلامية ... فراغ مخيف.

تاريخ النشر: 01 - 02 - 2013
أين الجامعات الإسلامية؟ أين الكليات والمعاهد المتخصصة في العلوم الشرعية؟ أين أقسام السنة النبوية، وعلوم التفسير؟ أين أقسام العقيدة الإسلامية، وأصول الدين؟ أين الفقه المقارن وأصوله؟ أين هذا في جامعاتنا، وكلياتنا؟!

الربا بين المؤسسات والخوف من انهيار الاقتصاد

تاريخ النشر: 08 - 01 - 2013
كان بالإمكان أن يصدر قانون منع الربا من المؤتمر الوطني العام بأفضل من الصورة المحزنة التي ظهر بها، بأن يقتصر تأجيل التطبيق فيه مثلا على حالات محدودة، لها ارتباط بأطراف خارجية تدعو الحاجة الملحة للتدرج فيها، على أن يكون التأجيل وفق جدول زمني يُطبق بصرامة، تُقدر فيه الضرورة أو الحاجة بقدرها كما هي...

بناء الدولة 2

تاريخ النشر: 14 - 10 - 2012
فهل تستعيد الأمة عافيتها وتنعم يوما ما، بهذا الحلم، وتتخلى عن هذه التحزبات والتسميات الضيقة التي فرقتها، إلى رحابة اسم الإسلام وأخوّته، التي لا تستثني من أهل لا إله إلا الله أحدا؟

حوار صحيفة (ليبيا هيرالد) مع سماحة المفتي حفظه الله

تاريخ النشر: 29 - 06 - 2012
لا يجوز للمسلم أن يتعدى ويخالف قوانين الدولة ولوائحها التي لا تخالف الشريعة سواء فيما يتعلق بالمرور والشرطة، أو بالمال العام، أو المساجد أو غير ذلك، وعلى الحكومة أن تتحمل مسؤوليتها في ذلك وتنفد القانون، وتعاقب المخالفين، ومن قصَّر من المسؤولين في ذلك فقد غش الأمة، وما من والٍ يلي رعية من المسلمين...

"حوار مع من يحرم الانتخابات"

تاريخ النشر: 24 - 05 - 2012
بعض من ذكرت لهم فتاوى متضاربة في الانتخابات على مواقعهم مرة يكفرون من يقول بها، ومرة يقولون يجوز التصويت للأصلح وهناك عدد كبير من مشاهير العلماء الذين تدور عليهم الفتوى في العالم الإسلامي يفتون بجواز المشاركة في الانتخابات، منهم الشيخ السعدي والشيخ محمد بن صالح العثيمين والشيخ الألباني والشيخ ابن...

ما أشبه الليلة بالبارحة! والمستهدف دار الإفتاء

تاريخ النشر: 01 - 03 - 2012
والمادة (13) سالفة الذكر أعطت الحق لمن يريد أن يتظلم من الفتوى بالرجوع إلى مجلس دار الإفتاء ويناقش فتواه بالحجة والدليل، كما أن المسودة التي قُدِّمت إلى المجلس الوطني الانتقالي لم تمنع تناول الفتوى في الإعلام للمختصين من أهل العلم الشرعي، فحذف هذا التخصيص عند اعتماد القانون من قِبَل المجلس الوطني...

الخطط الأمنية وعنق الزجاجة

تاريخ النشر: 27 - 12 - 2011
أقول: إن الثوار الآن يريدون شرعية، ولا يريدون مالا، فإنهم يُقدِّرون عجز خزانة الدولة في الوقت الحاضر عن النفقات الكبيرة، التي يتطلبها مشروع استيعابهم في أجهزة الأمن، أو في غيرها، وهم كما كانوا قادرين في الماضي لعدة شهور على حفظ الأمن دون مرتبات، قادرون أيضا على ذلك في المستقبل حتى لو تأخرت مرتباتهم...

ديمقراطية البقاء للأقوى، وتحديد المسؤوليات

تاريخ النشر: 13 - 12 - 2011
خروج رئيس المجلس العسكري بالمنطقة الغربية في المقابلة نفسها، يصرح بأنه ليس لديه أي نية لخروج الكتائب المسلحة من مدينة طرابلس، على حين أن رئيس المجلس المحلي لمدينة طرابلس طالب بهذا في الإعلام مرارا، وذلك بسبب التعديات الأمنية التي تزايدت في العاصمة من قبل مجموعات من الثوار على المستشفى المركزي...

مرحلة ما بعد التحرير شكر النعمة

تاريخ النشر: 30 - 10 - 2011
ولا يكون شكر النعمة بالمجاهرة بالمعاصي كالربا، والزنا، والخمر، والحشيش، وترويع الآمنين باستعمال السلاح في غير موضعه، والعبث به في الاحتفالات، وإطلاقه في الهواء، الذي كثيرا ما حصد أرواح بريئة.

أسس شرعية للمصالحة الوطنية

تاريخ النشر: 24 - 10 - 2011
المصالحة الوطنية المتعلقة بتولي مناصب الدولة لا تكون بإسناد مناصب قيادية في الإدارات والمؤسسات إلى من تعاونوا مع نظام القذافي من الفئات الآتية: أ ـ من تلطخت أيديهم بالدماء. ب ـ من كان معروفا بسرقات الأموال واستغلال النفوذ.

مصالحة وطنية، لا خلط أوراق

تاريخ النشر: 18 - 10 - 2011
مِن الوفاء لدماء الشهداء وعشرات الآلاف من الجرحى، أن يكون اختيار المناصب القيادية في الإدارات والمؤسسات قائما ـ بالإضافة إلى الخبرة والكفاية ـ على المروءة والأمانة والديانة، فيُختار لها من لم تُخرم مروءته ولم تُجرح أمانته ولم يُقدح في ديانته.

قراءة في المسئوليات والتطورات الأخيرة في ليبيا

تاريخ النشر: 11 - 10 - 2011
التكبير والتحميد والتمجيد لله والتعظيم، تحول إلى رقص وغناء واختلاط مريب بين الرجال والنساء في العاصمة في ميدان الشهداء، أليس هذا بعينه ما كان يفعله القذافي في باب العزيزية كل ليلة، فدك الله بمعاصيه التليدة والجديدة حصونه، وأزال ملكه، وأدال دولته، (فَهَلْ يَنْتَظِرُونَ إِلَّا مِثْلَ أَيَّامِ...

أول اختبار حقيقي يواجهه الليبيون

تاريخ النشر: 20 - 09 - 2011
أما كمًّا، فمن حيث التقيد بالعدد، فإذا كنا محتاجين إلى 15 وزارة لا يجوز أن نجعلها 20 مثلا، بحيث تكون الخمسة الزائدة فقط إرضاء لقبيلة أو جهة أو منطقة، وأقل ما يُمكن أن توصف به هذه الزيادة ـ غير المحتاج إليها ـ أنها عبث، ولو قبلنا هذا لوجدنا أنفسنا أمام من يُطالب بحصة لفشلوم وحصة لزاوية الدهماني وحصة...

رسالة الشيخ إلى الشعب الليبي، والشعب الجزائري

تاريخ النشر: 14 - 04 - 2011
وإني سائل الحكومة الجزائرية: هل هذا هو ما يستحقه منكم الشعب الليبي؟! الشعب الليبي إبان حرب التحرير كان امتدادا للجبهة الجزائرية، وكان مع الشعب الجزائري في خندق واحد، وكان يمده بالنفس والنفيس، ولقد عاصرت بنفسي المرأة في طرابلس تأتي إلى مركز التبرعات في المساجد إبان الحرب الجزائرية، ... تلقي بقرطيها...

إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب!

تاريخ النشر: 01 - 02 - 2011
وبئست الفاطمة: أي يوم الوقوف للحساب، والمطالبة بالتبعات، ويوم العزل في الدنيا وفقدان العز وسلب الملك، والتبرئ من الحاكم، وفعله وظلمه أمام الملأ، وعلى رؤوس الأشهاد، كما هو الحال فيما جرى بالأمس في تونس، ويجري اليوم في مصر، فهل من حاكم معتبر وتائب بإصلاح حقيقي غير زائف قبل فوات الأوان، حيث إن الزيف...

الخبرات الليبية في الخارج

تاريخ النشر: 09 - 01 - 2011
وقد قال صلى الله عليه وسلم لمالك بن الحويرث ومن وفد معه إليه بعد أن أقاموا معه عشرين يوما وظن أنهم قد اشتاقوا إلى أهليهم: (ارْجِعُوا إِلَى أَهْلِيكُمْ فَأَقِيمُوا فِيهِمْ وَعَلِّمُوهُمْ وَمُرُوهُمْ، ... وَصَلُّوا كَمَا رَأَيْتُمُونِي أُصَلِّي، فَإِذَا حَضَرَتْ الصَّلَاةُ فَلْيُؤَذِّنْ لَكُمْ...

الفساد الإداري والمسؤولية الفردية (2)

تاريخ النشر: 16 - 12 - 2010
لا يُعذر الموظف الذي فعل شيئا من المخالفات السابقة أو غيرها بأنه إنما فعل ذلك بأمر رئيسه وأنه مكره لا حيلة له في الترك والإصلاح، إلا أن يكون الإكراه مُلْجِئًا، بأن هُدِّد المُكرَه بقتل، أو تعذيب يُفضي إلى إتلاف عضو أو حاسة من حواسه، ولا يُلتفت إلى مجرد التهديد بالحبس والضرب، فلا يُعدّ به الفاعل...

تكلفة الحج لهذا العام 1431 هـ، 2010

تاريخ النشر: 02 - 10 - 2010
كما ينبغي ألا تفوتَهم فضيلة درجت عليها تقاليد البلاد الإسلامية من أمد بعيد، وهي عون الحجاج وخدمتهم وتجنيبهم العقبات والمعوقات، وكانت الدول إذا ما جاء وقت الحج تستنفر جهودها لركب الحجاج وإعانتهم والحفاوة بهم، وقد صار الأمر اليوم في بلادنا إلى الجهة المنظمة للحج بأمانة الشؤون الاجتماعية

توصية المجلس الوطني للجامعات بوقف الدراسات الإسلامية

تاريخ النشر: 02 - 10 - 2010
دعنا نتصارح ... حتى وإن كان الدافع لمثل هذه التوصيات أمنيا، فأيهما أفضل: أن نوفر لطلابنا في المرحلة الجامعية والعليا دراسات إسلامية تحت سمعنا وبصرنا، أم نتركهم لُقمة سائغة لكل صاحب دعوة ونِحلة؟ كل عاقل يقول: أن يكونوا تحت سمعنا وبصرنا آمن لنا وأصلح لبلدنا، إن كنا نخطط لمصلحة الوطن!.

العدوان على قافلة كسر الحصار وردود الفعل العاجزة

تاريخ النشر: 02 - 07 - 2010
لو أن مليارا ونصفا من المسلمين صدرت لهم فتاوى تُحرم عليهم شراء المنتجات الأمريكية ـ التي لها بديل من بلاد أخرى صديقة أو على الحيادـ فالتزم بذلك ولو نصفهم أو ثلثهم أو ربعهم، لأتت دولة العدوان الكبرى صاغرةً راكعةً مستجديةً كما استجدت الدانمارك المسلمين

مناهج الجامعة والاجتهادات الفردية

تاريخ النشر: 01 - 06 - 2010
الاجتهاد الفردي في المقرر الجامعي ـ المتحرر من الكم والكيف ـ خطير، وسلبياته كثيرة تفوق الحد والعد، يُضعف البنية التعليمية، ويُفسد ما صلح منها، يجد فيه المدرس المتهاون المتكاسل ضالته، فيحول المحاضرة إلى درس إملاء

موت العلماء الشيخ المهدي محمد الشوماني

تاريخ النشر: 02 - 05 - 2010
قلت: إن أول معرفتي به كانت في هذه الرحلة، وهذا قد يبدو غريبا، فإني عاصرته في كلية الشريعة بالبيضاء مدة سنتين، لأني عندما التحقت بالكلية عام 1384 هـ، 1965 م، كان هو بالسنة الثالثة، ولكن الشيخ كان لتواضعه، وهدوئه، وانقطاعه للتحصيل، وعكوفه على الكِتاب لا يكاد يُعرف، وهذا هو سمته حتى بعد أن تخرج وصار...

ما بعد تسريح المعتقلين

تاريخ النشر: 03 - 04 - 2010
فحل مشكلات التطرف في بلادنا وغيرها سهل ميسر إذا أخذنا بأسبابه، بنشر الثقافة الدينية الصحيحة بين الناس، بإعادتها بقوة إلى حياتنا اليومية، وإلى مناهج الدراسة والتعليم في المعاهد والمدارس والجامعات، التي أُفرغت فيها المواد الدينية من محتواها من سنين وهُمِّشت، فلم يعد لها دور ولم يعد بها اعتناء، والآن...

ضابط نزع الملكية للمصلحة العامة وحرمة الأموال

تاريخ النشر: 03 - 03 - 2010
حتى ما ينزع من الملكية للمصلحة العامة ليس فيه استثناء، هو داخل فيما سبق من عموم الأدلة على حرمة الأموال، شرطه الرضا والتعويض العادل بالثمن المجزي بسعر الوقت، وليس بما يفرضه القانون من التسعير بنصف القيمة أو ربعها أو عشرها، رضي من رضي وكره من كره، فنزع الملكية للمصلحة العامة مشروط بشرطين:

الجدار الفولاذي ومسؤولية الأمة

تاريخ النشر: 01 - 02 - 2010
وفريق آخر من العلماء مهادن لا يزال ينازع ويُبدّع مقاطعة الأمريكان، بل لا يُقِرُّ حتى الدعاء عليهم جهارا بأسمائهم، ولا يرضي أن يقنت المسلمون بالدعاء عليهم في أدبار الصلوات، ألم يبلغ هؤلاء أيضا أن الله أمر بإعداد العدة والأخذ بأسباب القوة وبكل ما يُقَوِّى شوكة المسلمين ويُضعف عدوهم وينال منه دون حد...

الاحتفال برأس السنة وخسوف القمر

تاريخ النشر: 10 - 01 - 2010
التهنئة بأعياد الميلاد ورأس العام فرضت نفسها على الناس وقبلوها طوعا أو كرها، وكأنها حق، والإعلام في أنحاء العالم ينقل هذا الزور ويروجه ويحتفي به على الرغم من أنه دائما يدعي البحث عن الحقيقة.

توجيه الإشكال الوارد على من قال (أفرد النبي صلى الله عليه وسلم الحج ولم يعتمر)

تاريخ النشر: 11 - 11 - 2009
وأجاب ابن بطال عن هذا بأن العمرة الرابعة إنما تجوز نسبتها إليه؛ لأنه أمر الناس بها، وعُملت بحضرته، لا أنه صلى الله عليه وسلم اعتمرها بنفسه، لذا فإن القاضي عياضا بعد أن ذكر الروايات قال: (فجاء أن الصحيح من هذا ثلاث عمر، ... ولا يعلم للنبي صلى الله عليه وسلم اعتمار إلا ما ذكرناه).

بطاقات الإقراض (الكريدت كارد) والرسوم التي تؤخذ عليها

تاريخ النشر: 11 - 10 - 2009
أما البطاقات الصادرة عن المؤسسات المالية الأمريكية فتحمل اسم أمريكان إكسبرس، وهي مؤسسة مالية مصرفية تحتكر إصدار البطاقات باسمها ولا تسمح حتى بوضع اسم البنك الذي لديه حساب المستفيد على البطاقة، كما هو الحال في البنوك والمؤسسات الأوربية الفيزا وغيرها.

الاعتماد على الحساب وتوحيد المسلمين في الصوم والفطر

تاريخ النشر: 26 - 08 - 2009
وإنما الإشكال عندما لا يكون الخلاف مُؤَسَّسا علي قاعدة شرعية ولا يجد له أصلا، فهذا هو الذي يفرق الناس ويجعل من أهل البيت الواحد صائما ومفطرا، وذلك كأن نحكم بالصوم أو الفطر بناء علي شهادة الشهود برؤية هلال لا وجود له

الوعد الملزم في بيع المرابحة للآمر بالشراء

تاريخ النشر: 09 - 07 - 2009
ولا يُعكِّر على ما تقدم من المنع في الصورة الثانية، قول ابن رشد في (البيان): (اختلف فيه إذا وقع على قولين، أحدهما أن السلعة لازمة للآمر باثني عشر إلى أجل، لأن المأمور كان ضامنا لها لو تلفت في يده قبل أن يبيعها من الآمر، ويُستحب له أن يتورع، فلا يأخذ منه إلا ما نقد فيها، وهو قول ابن القاسم ......

التجارة في الأسهم وصناديق الاستثمار

تاريخ النشر: 30 - 04 - 2009
أما الزيادة التي حصلت للمال بسبب ارتفاع الأسهم في السوق، وليست من تراكم الفوائد، فهي وإن كانت مكاسب خبيثة ناتجة عن استثمار أسهم في نشاط محرم، فَتُخَرَّج على اختلاف أهل العلم فيمن ورِث مالا حراما، فمن أهل العلم من يرى أنه حلال للوارث، وإثمه على مُوَرِّثه، فالحرام لا ينتقل ولا يتعلق بذمتين، ومنهم من...

مراجعة المواقف بعد معركة غزة في ضوء الكتاب والسنة

تاريخ النشر: 04 - 03 - 2009
يقال لهم: تنتظرون إذن ولي الأمر! كيف تفعلون إذا كان ولي الأمر ينتظر هو أيضا الإذن من ولي أمره في عاصمة اليهود، أو عواصم الغرب؟ فهل لا يكون الجهاد مشروعا في هذه الحالة إلا إذا أذن به البيت الأبيض وحكام اليهود؟ أم أن فريضة الجهاد لم يعد لها في دين المسلمين وجود، وصارت في ذمة التاريخ، ولاَتُقْرَأ في...

مع مقال (الحُجة القاطعة في حكم المقاطعة)

تاريخ النشر: 08 - 02 - 2009
دعوى أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يستعمل المقاطعة سلاحا على أعدائه، فلا تكون مشروعة، ولو كانت مشروعة لفعلها النبي * مع أعدائه، وقد قال صلى الله عليه وسلم: (ما تركت شيئا يقربكم إلى الله وقد أمرتكم به وما تركت شيئا يبعدكم ...)، فكل ما يظن الناس أن فيه مصلحة ولم يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم...

العدوان على غزة وواجب الحكام والمحكومين

تاريخ النشر: 29 - 12 - 2008
الحكام يملكون الأموال، ويملكون النفط، ويملكون التأثير في القرار السياسي في المحافل الدولية إن هم تكتلوا وصاروا يدا واحدة، فإذا لم يُستعمل هذا السلاح وغيره الآن، فمتى يُستعمل؟! أضعف الإيمان أن يقول الحكام العرب والمسلمون للغرب: لن تصل إليكم قطرة نفط حتى تتوقفوا عن دعم العدوان

نازلة جديدة في الحكم برؤية هلال لا وجود له

تاريخ النشر: 11 - 10 - 2008
صار هناك في الآونة الأخيرة فهم مشوش ولبس وتساهل في مفهوم الطاعة من قبل الشباب المتدين، فحصل خلط بين ما تجب فيه طاعة من له الطاعة شرعا، وبين ما لا تجوز فيه الطاعة.

دخول مكة من غير إحرام

تاريخ النشر: 28 - 07 - 2008
والحنفية وإن لم يصرحوا باستثناء حالتي: الخوف، والمترددين على الحرم، على نحو ما سبق عند الجمهور، فإن تعليلهم منع الوجوب فيمن هو داخل الميقات بأنه يكثر دخولهم مكة، وفي إيجاب الإحرام كل مرة حرج بَيِّن عليهم فصاروا كأهل مكة، حيث يُباح لهم الخروج منها ثم دخولها بغير إحرام ـ هذا التعليل يدل على أن مذهبهم...

قفل المسعى القديم أثناء التوسعة وارتفاع الخلاف بحكم الحاكم

تاريخ النشر: 09 - 07 - 2008
بقي أمر آخر مما استند إليه القائلون بجواز التوسعة لم أتعرض له في مقالي السابق حول السعي في المسعى الجديد، أضيفه هنا تتميما للفائدة، وإكمالا للموضوع من جوانبه، وهو: أن التوسعة متصلة بالمسعى القديم، وما قرب من الشيء يعطى حكمه، فحكم التوسعة والسعي فيها حكم الأصل، وهو الجواز.

فرضية السعي وموضعه

تاريخ النشر: 24 - 06 - 2008
فالصفا إذا هو عَلَمٌ على صخرات معروفة بعينها عند العرب وأهل الإسلام قديما وحديثا، متصلة بجبل أبي قبيس تقع على سفحه، وهو وإن كان متصلا بأبي قبيس ومجتزأ منه ، لكن لموضعه وصخراته وصف واسم يختص به عن باقي الجبل الممتد.

إقامة الجمعة في حقول النفط والمدن الأوربية التي لا يتوطنها مسلمون

تاريخ النشر: 09 - 05 - 2008
وكلام ابن بشير في تقرير معنى الاستيطان أيضا يساعد على هذا، قال: ( من شروط أداء الجمعة موضع استيطان, والمشهور أنه لا يشترط أن يكون مِصرا، بل يُجمع في القرى إذا أمكن فيها مداومة الثَّواء, واستغنوا عن غيرهم، وحصلت بجماعتهم إقامة أبهة الإسلام ) .

المقاطعة لنصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم ـ ماذا تعني ، ولمن تكون ؟

تاريخ النشر: 07 - 05 - 2008
في عالمنا المعاصر اليوم، بالمقاطعة تكسد الشركات التي تصنع، ويقل إنتاجها، ويُسَرِّح عمالها، ويتوقف أو يقل دفع الضرائب للدولة، فتتفاقم الأزمات على حكوماتها، والاقتصاد هو عصب الحياة، فالذي يملك المال اليوم في العالم هو الذي يملك مصانع السلاح

احذر سب الدين عند الغضب فإنه كُفرٌ يُحبط العمل

تاريخ النشر: 03 - 04 - 2008
والكفر يكون بواحد من ثلاثة أشياء، لفظ صريح في الكفر، كالسب والشتم للدين، أو لله عز وجل، أو لفظٌ غير صريح لكنه يقتضي الكفر، كإنكار ركن من أركان الإسلام، مثل الصلاة والزكاة والحج، بأن يقول إنها غير واجبة، أو بفعل يقتضي الكفر كالاستهانة بالقرآن أو بسنة النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بأي شيء يرمز...

الاستشعار عن بُعد

تاريخ النشر: 10 - 02 - 2008
ومفاد هذا التعديل أن اليوم الشرعي يبدأ من اليوم التالي لحصول ولادة الهلال (الاقتران)، حتى لو حصل هذا الاقتران ليلا بعد المغرب، مادام حصوله كان قبل طلوع الفجر، ومنهم من يقيده بحصوله قبل منتصف الليل، على أساس أن التوقيت العالمي لليوم الجديد يبدأ عقب منتصف الليل .

الحكم برؤية هلال لم يولد وتحير الناس

تاريخ النشر: 04 - 01 - 2008
فإن قال قائل: شهادة الشهود بوجود هلال لم يولد بعد لم تُعارَض بشهادة قطعية متواترة ولا بشيء من المحسوسات، لأن القاضي الذي حكم بالشهادة لم ير بأم عينيه وقتها موقع القمر، ولم يُنقل إليه بخبر متواتر يفيد القطع أن الاقتران لم يحدث.