الحكام

من إشارات القرآن... الحذرُ من توهين العَزائمِ
منذ 4 سنوات

 بسم الله الرحمن الرحيم (من إشارات القرآن... الحذرُ من توهين العَزائمِ) ... تكملة

شؤون الدنيا للحكام، وشؤون الآخرة للعلماء! 3
منذ 5 سنوات

 بسم الله الرحمن الرحيم (أنتمْ أدرَى بشؤونِ دنياكمْ)   ... تكملة

شُؤونُ الدُّنيا للحكّامِ، وشُؤونُ الآخرةِ للعلماءِ! (2)
منذ 5 سنوات

 بسم الله الرحمن الرحيم   القائلون بأنّ مجالَ الفتوى هو العباداتُ والغيبياتُ، وما عداها هو مِن شؤونِ الدنيا، وهي مصالحُ ترجعُ لولاةِ الأمور والنُّخب، ولكل أحد أنْ يُدليَ فيها بدلْوِهِ، وليس الكلامُ فيها مِن بابِ الفتوى والحلالِ والحرام، القائلون بهذا شبهتهم أمران: ... تكملة

شُؤونُ الدُّنيا للحكّامِ، وشُؤونُ الآخرةِ للعلماءِ 1
منذ 5 سنوات

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرّحيمِ شُؤونُ الدُّنيا للحكّامِ، وشُؤونُ الآخرةِ للعلماءِ   ... تكملة

العَلاقَةُ بينَ الحاكِمِ والمَحكُومِ
منذ 6 سنوات

 بسم الله الرحمن الرحيم   سعيٌ حثيثٌ هذه الأيام، وجهودٌ مُضنيةٌ، وطاقاتٌ وأموالٌ تُبذَلُ؛ في الداخلِ وفي الخارجِ، للمغالبة والسيطرة، مُنشغلةٌ عن الوطنِ المُمزَّقِ، بإدخالِ حكومةٍ وإخراجِ أُخرى، وبخلافاتٍ تتفاقمُ وتتراكَمُ، كثيرٌ منها عندَ التحقيقِ والتدقيقِ هو شخصِيٌّ، نشأَ مِن حظِّ النفسِ وضِيقِ العَطنِ، تُغذِّيهِ أطرافٌ خارجيةٌ، ويغذِّيه تعصُّبٌ وانتصارٌ؛ إمَّا للجماعةِ أو الجهةِ أو القبيلةِ، فغضبتُه ليستْ لله تباركَ وتعالَى، بل للحمِيّةِ، التي يَمقُتُها اللهُ ورسولُه، المتوعّدُ عليها في الحديثِ الشريفِ بمِيتَةِ الجاهليةِ. ... تكملة

المستضعفون مَن المسلمين، من لحقوقهم ؟ 1- مسؤولية الحكام
منذ 9 سنوات

‫بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ              بارك الله في جهود مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الخيرية التي زارت إقليم (الروهينجا) وتكلفت المشاق، ووقفت بنفسها على مأساة المضطهدين من الأقلية المسلمة في بورما، وشكر الله سعيها. نظمت هذه المؤسسات ملتقى بجمعية الدعوة الإسلامية اليوم الثلاثاء، دُعيت إليه كما دُعي إليه العديد من السفراء والنشطاء في المؤسسات الإنسانية، من خارج البلاد وداخلها. ... تكملة

المُستضعَفونَ مِن المسلمينَ، مَن لِحقوقِهم ؟ 2. مسؤوليةُ المَحكومِ.
منذ 9 سنوات

بسم الله الرحمن الرحيم    عندما نُشر الجزءُ الأول من هذا المقال (مسؤولية الحكام)، قيل: أنت تعلمُ أنّ ما يُطلبُ من حكام المسلمين لنُصرة المستضعَفين معظمُه لا يتحققُ، وما يعانيه أهلُ فلسطينَ على مدى عقودٍ عديدةٍ خيرُ دليل، فما الحلّ؟ وما البديلُ؟ لعلّ البديلَ يكمنُ في جملةٍ واحدةٍ مختصرةٍ: ترشيدُ الشعوبِ حتى تقومَ بدورها. ... تكملة

إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب!
منذ 12 سنة

بسم الله الرحمن الرحيم إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب! الصولجان الزائف: ... تكملة